أطقم عسكرية مسلحة تختطف شخصية اجتماعية بارزة في المكلا .. ومطالب شعبية بالإفراج عنه.

2019-04-15 22:47
أطقم عسكرية مسلحة تختطف شخصية اجتماعية بارزة في المكلا .. ومطالب شعبية بالإفراج عنه.
شبوه برس - خاص - المكلا

 

قام مسلحون بقيادة المدعو عبد الله باكوبن، بالإعتداء على شخصين بينهما شخصية إجتماعية بارزة، في مدينة المكلا بحضرموت.

 

حيث أفاد شهود عيان، أن أربعة أطقم عسكرية على متنها عناصر مسلحة - يرتدون زي عسكري - قامت بإقتحام موقع المشروع الاستثماري التابع لشركة “باشملان” وشركاءه، والإعتداء على الشخصية الاجتماعية الشيخ/ احمد عبد الله بن مالك ومحمد عبدالله باصريح، قبل إختطافهما.

 

وأضاف الشهود، ان المسلحون قاموا بضرب المختطفان بأعقاب البنادق وبطريقة همجية في محاولة لاستفزازهم ليتم اختطافهم. وأشاروا، بأنه تم اقتياد بن مالك وباصريح إلى جهة مجهولة، وقام ذوي المختطفان بالتوجه إلى إدارة أمن ساحل حضرموت لتسجيل بلاغ بالحادثة ووجهوا باللآمبالاة.

 

وطالب ناشطون حقوقيون في المكلا، السلطة المحلية بالمحافظة ممثلة بالمحافظ اللواء/ فرج البحسني، والأمنية ممثلة بمدير عام الشرطة منير التميمي، بسرعة التحرك والكشف عن مصير المختطفان، وكذا القبض على تلك العناصر المسلحة وكشف أماكن سجونها السرية، والإفراج الفوري عن كافة المحتجزين بها.

 

ودعا الحقوقيون، ابناء المدينة للإحتشاد والمشاركة في الوقفة الاحتجاجية صباح يوم الأربعاء 17 ابريل، أمام مبنى ديوان المحافظة لمطالبة المحافظ بردع كل من تسوله نفسه العبث بمدينة المكلا وجرها إلى مستنقع الفوضى وقوة السلاح، وفي مقدمتهم المدعو عبد الله باكوبن الذي يقوم بالإعتداء وإخفاء العزل.

وخلفت هذه الواقعة حالة من الرعب والإستياء الشعبي في مدينة المكلا، وسط مخاوف من انحدار المدينة إلى مربع انتشار الميليشيات المسلحة.

 

وتضاف هذه الجريمة إلى قائمة جرائم المدعو عبد الله باكوبن، السابقة، التي باتت الأكثر جدلا في المدينة.