يبنشر في ‘‘صنعاء‘‘ ويستعرض في ‘‘عدن‘‘.. !!

2018-07-14 22:09

 

أذل وانكسر وخضع وخنع وأهين وقبل "الأرجل" قبل "الأيادي" وتوسل وظل وضيع منحط مهان بينهم .

أخذوا أمواله وقصوره وجاه وسلطان وطاغوت تكبره وانتزعوا حكمة ووصلوا إلى غرف نومه وقتلوا كبيرهم وساحرهم ومهندس سنين بطشهم وجبروت سيطرتهم وأذلوا كبار "قومهم" ودخلوا لهم إلى غرف نومهم .

 

كان وكانوا في "صنعا "ولاية "السيد " كـ النعامة " يدفنون رؤوسهم ويدعون ربهم في الغدو والعشي يستر عليهم من ذل وإهانة "السيد" ويمشون بجانب الحيط , يحبسون أنفاسهم خوفا من أن يسمعها طفل صغير من أهل "الكهوف" ويخبر بها "السيد" ومراهق "مران" .

 

هربوا ب " العبايات "على أجسادهم و " بالبراقع " على وجوههم خلسة في سواد "الليل" والسيد يغط بـ "النوم" في منازلهم وفي غرف نومهم وعلى "فرشهم" .

 

وصل "طارق" عدن دون خجل وخلع "العباة" و نزع "البرقع" وأصبح يتجول على أشلاء الجنوبيين ويشطح على (خطام) القادة ويزعق على ( تشرذم ) الأخوة و ينهق على إيقاع ( تفرق ) الأحبة ويتشدق على أصوات ( العنصرية والمناطقية و شق الصف وتفرق اللحمة والتخاصم وعدم التوافق ) الجنوبي .

 

اليوم أصبح أسد "مغوار" يتجول بين معسكرات "عدن" بعد أن كان "نعامة" تدس رأسها تحت أقدام السيد في ( صنعاء ) .

 

من كان مذل مهان منكسر حثالة في صنعاء اليوم عزيز شامخ , عظيم في حضان العاصمة "عدن" ودن خجل .

 

اليوم يظهر لنا "الطارق" المذل المهان في (معسكرات) عدن يشخط وينخط ويأمر وأصبح زعيم معركة يديرها ويدفع ثمنها (الجنوبيين) ويشيع شهدائها على الأكتاف في كل ساعة وحين .

 

 طارق "عفاش" الأمعه يا جنوبيين وحديثي لكل "الجوبيين" دون إستثناء يلوث أرضكم ويتحدى تضحياتكم ويدوس ويتكلم من أرض ارتوت بدماء "الشهداء" .

 

طارق "النعامة" في حضرة وحضور "السيد" .., وأسد "مغوار" فاتح همام في أرض "الجنوب" .

 

ماذا أصابنا وكيف كنا واليوم وين أصبحنا وأين سنمسي غداً وأين تسير بنا المرحلة , لدينا "مقاومة" وحكومة و "شرعية" ومجلس "انتقالي" وكيان وما يهم في الأمر يا سادة لدينا "شهداء" ارتوت الأرض بدمائهم التي يدوس عليها "طارق عفاش" .

 

و "عار" علينا سيكتب في كل جبين "جنوبي" أن يبنشر  طارق في غرفة نومه في "صنعاء" ويستعرض في "أحضان" مدينة عدن .