تجاربنا مع الوحدة

2019-05-19 14:06

 

استخدمت بعض الانظمة العربية والأحزاب السياسية شعار الوحدة كشعاراً للمزايدة السياسية أو لتحقيق اطماع ذاتية وفئوية، انتج من خلالها تجارب مريرة  وكرست نظم الاستبداد والتهميش وخلق الصراعات.

 

التناول السياسي السطحي المشحون بالعواطف وهاجس الوحدة والتوحد فكر زائف ، و هو ناتج عن تعبئة وخطب سياسية قومية ودينية عصبوية، بعيده عن الامعان بمقومات الوحدة وعلاقتها بثقافة المجتمعات وبما تحقق على أرض الواقع .

فالتفكير بتجارب فاشلة ما هو الا اصرار الغباء على ممارسة اعادة انتاج الفشل بصور اكثر وحشية وعدوانية..

 

الرئيس جمال عبد الناصر، رحمة الله عليه. كان حكيماً عندما قرر فك الارتباط بين الدولتين وعودة الأمور إلى نصابها ، ولم يتشبث بالوحدة الفاشلة ، ويتقوى بمصر الذي تمثل الطرف المتفوق سكانا على سوريا ، إذ لم يقوم بنهب سوريا وطرد اهلها ، كما لم يقول بان السوريين انفصاليين وخونة  وكفرة ومرتدين. أو يعلن حربا ضد هم مثلما قاموا به نخب وقيادات نظام صنعاء الدينية والشياسية (صالح والحوثي والاصلاح الاحمر والزنداني وغيرهم ) وشنوا حروبهم  المتكررة على (الجنوب)..

 

إعادة بناء الدولتين في اليمن هو الحل الممكن بعد كل تلك الحروب وتلك التضحيات . بل ويمثل ذلك مصلحة للدولتين والشعبين والاقيلم معا...

 

        رمضان كريم

                  أ.د. فضل الربيعي

                 14 رمضان 1440