خطاب رئيس الانتقالي الجنوبي وأهميته من الناحيه السياسيه التكتيكية والاستراتيجية

2018-11-08 21:23
خطاب رئيس الانتقالي الجنوبي وأهميته من الناحيه السياسيه التكتيكية  والاستراتيجية
شبوه برس - خاص - عدن

 

في اعتقادي أن خطاب الزبيدي قد اكتسب أهميته السياسيه التكتيكية والاستراتيجية دوليا وإقليميا ومحليا من خلال مايلي :

 

1) تحديد هوية القوات التي تم استعراضها اليوم والقاء الخطاب فيها بأنها قوات جنوبيه بحته .

 

2) اكد أن القضيه الجنوبيه قضيه وطنيه عادله سيظل يناضل شعب الجنوب حتى يتم كسبها .

 

3) أكد استحالة تجاوز القضيه الجنوبيه وان تجاوزها يعني عدم استقرار منطقة الجزيره العربيه بكاملها .

 

4) توصيف الجمهوريه اليمنيه بالاحتلال الذي جثم على الجنوب

حوالي ربع قرن من الزمان

 

5) القتال إلى جانب التحالف وتحرير ماتبقى من الشمال تحت سلطة الحوثي وذالك من أجل دفن المشروع الإيراني والإرهاب والتطرف إلى الابد ، ثم القبض على تجار الحروب ومحاسبتهم .

 

6)أكد على ثبات التحالف الاستراتيجي مع المملكه العربيه السعوديه ودولة الإمارات العربية المتحدة من اجل حماية الأمن القومي العربي المشترك .

 

والقارئ الجيد لهذا الخطاب يفهم انه بمثابة إعلان فك ارتباط الجنوب بالشمال .

 

سالم هارون

8 نوفمبر 2018