أغسطس .. صنعاء تتذكر

2017-08-27 11:42

 

بعد دحر حصار السبعين في فبراير 1968 ظهر في الصف الجمهوري في صنعاءاتجاهين .. اتجاه لمشائخ القبائل والقوى التقليديه بقيادة عبدالله الاحمر وهدفهم دوله شكليه تحت قياده عسكريه وقبليه جهويه واتجاه اخر ضم القوى المدنيه وصغار الضباط الوطنيين وهذا الاتجاه كان هدفه دوله مدنيه حقيقيه وكان نجم هذا الاتجاه وقائده عبدالرقيب عبدالوهاب نعمان قائد قوات الصاعقه .

 

انفجر الوضع بين هذين الاتجاهين عسكريا يوم 19 اغسطس سنة 1968 على اثر اغتيال احد قادة الصاعقه .... توالت الاحداث والاشتباكات وبلغ العنف ذروته يوم 24 اغسطس 1968 حيث تناثرة الجثث والاشلاء في شوارع صنعاء وساد الرعب واخذت الامور والاحداث تنحو نحو منحى مناطقي (مطلع ــ منزل )

 

 كان العمري وابن الاحمر والقوى التقليديه يريدون لعبدالرقيب ان يكون رئيس اركان صوري لايقدم ولا يؤخر وفي نفس الوقت كان عبدالرقيب مندفع بشجاعه نادرة نحو اهداف ثورة سبتمبر وبناء جيش وطني ودوله حقيقيه .

 

 حكاية الاحداث والدماء التي سالت في صنعاء نهار24 اغسطس سنة 1968 طويله ....... انما استعدنا هذا الفلاش السريع للتذكير بيوم منحوس على عاصمة اليمن ..... مااشبه الليله بالبارحه او ان التاريخ يعيد نفسه بشكل هزلي حسب قناعة هيجل