سرقة الرواتب واجب

2017-06-23 17:00

 

بداية سبعينات القرن الماضي واجهت الدوله الوليده في جنوب اليمن مشاكل اقتصاديه خانقه مركبه ليس اولها قلة الايرادات بسبب اغلاق السويس وتاثيره على عدن ولا اخرها الحصار الاقليمي والغربي للدوله الوليده بسبب توجهاتها السياسيه .

 

  كان لابد من معالجات صارمه .. تم وقف استيراد كل ماليس ضروري للحياة .. وتم الاستغناء عن كل وسائل ومظاهر وادوات الترف الرفاهيه في الحياة العامه والخاصه .

 

كان شعار(تخفيض الرواتب واجب )في احد المسيرات التي شهدتها كريتر في يوليو 1972 احد المعالجات التي اتخذت .. قابله ضبط صارم لاسعار السلع والمواد الغذائيه .

القوى والجماعات المعارضه استخدمت ووظفت  هذا الشعار سنوات طويله كمثلبه في سياق حربها الاعلاميه الانتقاميه من النظام في الجنوب .. واغلبية الناس لانعدام الثقافه الاقتصاديه ظلو ايضا سنوات يتندرون على على هذا الاجراء .

 

على الناحيه الثقافيه والاجتماعيه تردد في تاك المرحله شعار (تحرير المرأة واجب) كتحفيز للمرأة للعمل والانتاج والالتحاق بالوظيفه العامه ... وهذا الشعار ايضا تم توظيفه لتشويه المجتمع الجنوبي والنظام السياسي في الجنوب الى درجة ان عبدالمجيد الزنداني ومشايعيه وظفو هذا الشعار من منتصف السبعينات الى 1994 لتفسيق المجتمع الجنوبي وتكفير قادة الحزب و الدوله في الجنوب وحجتهم ان خروج المرأة من بيتها للعمل اختلاط وفسق وفساد للدين والاخلاق .

 

دار الزمن دورته لاكثر من ثلاثه عقود والدين هو الدين كما شرعه رب العالمين لابديل ولا تبديل انما لاحظنا ان عبدالمجيد ومشايعيه يتحالفون مع كفار الحزب الاشتراكي دون ان يقولو لنا ان هؤلاء القاده اعلنو اسلامهم او ان عبدالمجيد ومن معه تركو الاسلام .

 

دار الزمن دورته فظهر اشياع عبدالمجيد واتباعه الى جانب توكل كرمان ورفيقاتها في نضال مشترك ورقص ثوري مشترك في الساحات والخيام .. لم يقولو فسق او فساد او اختلاط مع ان سماحة الامام علي عبدالله صالح عباس عفاش نبههم حينها الى انه اختلاط لايجوز ههههه   هههه (شر البليه مايضحك ) انما قالو للطيبين ان خالد بن الوليد معهم في الساحه والرسول الكريم مع محمد مرسي في مسجد رابعه .... قبحهم الله .

 

الان الناس تئن على قول الراحل الاستاذ الرباعي بل تجاوزو الانين الى النحيب  والبعض وصل الى حالة الانتحار والاسباب (الراتب ) والشاعر الكبير مسعد حشوان قال : (الشرعيه عندي هي الراتب) .. معه حق .... انما انا من هنا ادعو شاعرنا الكبير الى البحث معي عن حراس الفضيله والاخلاق والحق والعدل وووووو اين انتم ؟ في هذه اللحظة التاريخيه التي تسرق فيها رواتب المساكين ....

 

الكفار الملحدين الملاعين  قادة الدوله في عدن 1972 قالو للناس ان اجراء تخفيض الرواتب ضروري لوقف التضخم النقدي ووعدو بالحفاظ على استقرار الاسعار وقيمة العمله الوطنيه فاوفو بالوعد .. الان : اين انتم ؟ .. ننتظر فتوى ياتجار الدين في مسألة سرقة رواتب المساكين ..

 اين هو المعقول والمقبول .. ان يخفض راتبك ويصلك وتحصل على سلع غذائيه مخفضه او ان يسرق راتبك والسلع الغذائيه تتصاعد اسعارها ؟ ... طال الزمن او قصر لايصح الا الصحيح