الاستغناء عن خدمات شركة "أجريكو" للطاقة الكهربائية لصالح شركة "عبدالله العليمي"

2019-12-03 03:40
الاستغناء عن خدمات شركة "أجريكو" للطاقة الكهربائية لصالح شركة "عبدالله العليمي"
شبوه برس - خـاص - عتــق

 

طالعنا اعلاميو بن عديو بخبر  "المحافظ يلغي عقد مجموعة اجريكو للطاقة المشتراه ويوقع عقد مع شركة انتراكس بقدرة ١٥ ميجاوات وتكون جاهزه خلال ١٥ يوم  .

 

والحقيقة أن ما يجري ليس في صالح شبوة بل في صالح المتنفذ عبدالله العليمي شريك الخراز مالك شركة انتراكس وبامضاء وتمرير بن عديو على حساب مصلحة المحافظة

 

 الحقائق التاليه عن خفايا هذه الصفقة للشأن الشبواني توضح

اولا

- شركة اجريكو للطاقة المشتراة موقعة عقد مع وزارة الكهرباء في الجمهورية وتتحمل وزارة الكهرباء تكاليف اجريكو في المحافظات ولا دخل لشبوة في هذا.

 

- توقيع بن عديو باسمه و باسم المحافظة مع شركة انتراكس ومالكها عبدالله العليمي مدير مكتب الرئيس وهذا سيخلي مسؤولية وزارة الكهرباء من اي التزام ويحمل المحافظة مسؤولية دفع كل مستحقات انتراكس من حصة المحافظة وسيبقى ذلك حمل مكلف على المحافظة طوال السنوات القادمه ان تمت الصفقة على هذا النحو . 

 

- محافظة شبوة تحتاج إلى مولدات تابعه لمؤسسة الكهرباء وليس تابعه لمستثمرين جدد بعقود فادحه ولا فائده في تغيير مستثمر عن اخر فيما يخص شبوة طالما العقد نفس العقد .

 

- الخبر يتحدث عن مده أقصاها ١٥ يوم وهذا من اجل ذر الرماد في عيون المواطنين الغلابا ولفت أنظارهم عن فحوى هذه الصفقة وايهامهم ان المحافظ مهتم لمعاناته وبايشغلها خلال اسبوعين بينما المعاناه الحقيقية باتكون على حساب شبوة ومن حصتها لان وزارة الكهرباء لن توقع عقد مع مستثمر اخر وهي حانبه في مديونيه المستثمر السابق الذي لم يخل بالتزامه ويطالب بمديونيه من الدوله .

الشي الاخر المعمول به في كل دول العالم النزيهه المفتوحه للاستثمار تحدد مده زمنيه للشركة المستثمره في قطاع الكهرباء او المياه أو الطرقات وبعد هذه المده تعود ملكية الشي الى الدوله ويصبح ملك للمواطن وهذا مالم يفعله عديو

 

 

انتراكس العليمي لن تجلب لشبوة شي وتحل محل اجريكو هذا هو ابرز شي وفوق ذلك ستحرم أبناء المحافظة من حصتهم في النفط التى ستدفع للعليمي وبكل سلاسة ويسر ويصبح قاضيها حراميها.

 

توقيع العقد في ليلة وضحاها بدون مناقصة وبدون أدنى معايير وبدون كشف بنود العرض والطلب يأتي تكميلا لمسلسل سيطرة انتراكس العليمي على مقاولات مشاريع خدمات شبوة والتكويش على الدعم والهبات الذي منحت لشبوة.

الشي الآخر

- توقيع العقد يدل على عدم جدية المحافظ في موضوع الكهرباء الغازية وان كل تلك الأخبار والدراسات مجرد تلميع اعلامي ووهم وخداع لشبوة والدليل تكرار توجيه المعنين بعمل دراسات تلو دراسات والمحصول صفر

 

لابد من التوقف عند هذا الحد من العبث والفساد فشبوة ليست فار تجارب للممارسة فساد العليمي ووكيله ابن عديو وعلى الخيرين في شبوة أن يقولون كفا ويقفون صف واحد امام

صفقة تبديل مستثمر باخر لما يترتب عليه من اجحاف في حق أبناء شبوة وحرمانهم من مشاريع أخرى تنمويه وليس للقيام بمهام الوزارات واعتماد مشاريع وخدمات هي من صميم الدولة ووزاراتها.

 

هناك عبث يجري بطريقة أو بأخرى يجب أن يتصدى له الجميع ويجب أن تكون الشفافية والنزاهة هي المعيار ليعلم كل مواطن بما يجري هنا وهناك في ضل سلطة شريفة مكة

 

محمد علي العولقي