المجلس الإنتقالي الجنوبي مظلة لكل أبناء الجنوب

2019-05-04 08:45

 

أتذكر بعد تحرير عدن من ميليشيات الحوثي الإيرانية عام 2015 دعوتنا لإنشاء مظلة سياسية تحوي كل أبناء الجنوب بمختلف توجهاتهم السياسية والفكرية للمطالبة بحق إستعادة الدولة الجنوبية

 

وها نحن اليوم نشاهد المجلس الإنتقالي الذي يزور البرلمانات الأجنبية في مختلف العواصم الأوروبية شارحا قضية الجنوب للعالم

 

ويشهد الترحيب العظيم بفتح مكاتب له في مختلف عواصم العالم وعلى رأسها الدول الكبرى

 

ويدعو ممثلي الدول الأجنبية وممثل الأمم المتحدة لحضور الإجتماع الثاني للحوار الجنوبي الجنوبي

 

فلا مكان للكيانات الصغيرة التي تحاول بعض القوى الإقليمية تجييرها لمصالحها الخاصة لطعن التحالف العربي

 

لقد أصبحت الأمور واضحة أمام المجلس العملاق المجلس الإنتقالي الجنوبي الذي يخوض معركة إستعادة الدولة الجنوبية على جبهتين سياسية وأخرى عسكرية يستعيد بها شرف أبناء الجنوب حيث تسطر المقاومة الجنوبية معارك بطولية رائعة في جبال وسهول ووديان الضالع حيث يلقن العدو الإيراني وأزلامه من إخوان الشياطين دروسا في الرجولة والصمود

 

وها هو اللواء القائد عيدروس الزبيدي من يافع مصنع الرجال يعد الحشود التي أكتضدت بها الساحات بأن دولة الجنوب قادمة ولن نتنازل قيد أنملة عن مطلبنا بإستعادتها

 

ومن قناة أبوظبي يؤكد بشراكة أبناء الجنوب مع التحالف العربي كما يوكد ضرورة الحفاظ على الأمن القومي العربي فالمصير واحد والهدف واحد للقضاء على الأطماع الإيرانية في اليمن

 

هكذا هي الشعوب وهكذا هم القادة الذين يصنعون التاريخ

 

د. خالد القاسمي