أردوغان وأوهام ديمقراطية الإخوان

2019-05-02 14:37

 

أنزعجت تركيا كما أنزعجت إيران من تصنيف الإدارة الأمريكية جماعة الإخوان كمنظمة إرهابية

 

وقال ظريف من عاصمته الجديدة ( الدوحة ) واشنطن ليست في موقع يسمح لها بمحاولة وضع الآخرين في خانة الإرهاب

 

في حين رأت تركيا على لسان المتحدث بإسم العدالة والتنمية عمر جليك : أن  التصنيف الأمريكي للإخوان يعزز معاداة الإسلام في العالم وسيشكل ضربة لمصالح التحول الديمقراطي في الشرق الأوسط

 

والإستغراب في الأمر عن أي ديمقراطية تتحدث تركيا وهي التي زجت بالالاف من الأتراك في السجون والمعتقلات بعد المسرحية الإنقلابية الفاشلة في 2016

 

كما أن تركيا أكبر دولة راعية للإرهاب فمن أراضيها ينطلق الدواعش إلي سوريا ومؤخرا من سوريا عن طريق تركيا إلي ليبيا

 

ناهيك عن إرسال السلاح إلي الجماعات الإرهابية في اليمن وليبيا وما السفن التي تم إكتشافها في موانئ الخمس وصبراته الليبية إلا قيض من فيض من دعم تركيا للجماعات الإرهابية

 

كما أن تركيا مأوى لكل العناصر الإرهابية وقياداتها ومنها تنظيم الإخوان وعلى أرضها تعقد مؤتمراتهم التآمرية على الوطن العربي

 

وما عزم الداعشيين خالد ومحمود خياط على تفجير الطائرة الإماراتية فوق سدني الإسترالية بمتفجرات مرسلة من تركيا عام 2017 إلا أحد نماذج الإرهاب التركي

 

وبعد فهذا غيض من فيض عن إرهاب حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه الإرهابي أردوغان

 

د. خالد القاسمي