الامارات رايتها عاليه يا أقزام التاريخ.

2018-05-28 الساعة 01:16 AM

 

عدن وقاعدة العند تنتظرها ضربات صاروخيه حوثيه بالاتفاق مع الشرعية اليمنية فرع حزب الاصلاح اليمني.

 

القاسم المشترك بين الحوثي وحزب الاصلاح اليمني هو الاتفاق الذي ابرم بين الطرفين حول تمسكهما بالوحدة اليمنية وهذا الشعار  اذاب كذبة يافطة المد الشيعي.

 

 تحالفوا زعران البندقيه مع الاحتلال اليمني ضمن قواسم مشتركة ضد الجنوب وليس ضد الامارات واستخدموا يافطة وكذبة  الاحتلال الاماراتي كذبه ككذبة المد الشيعي.

 

هناك تعبئة خاطئة تقوم بها أكثر من جهه والهدف كما سبق وقلت لكم بمواضيع سابقه حول تحويل المعارك الى مناطق الجنوب و حزب الاصلاح اليمني الديناموا المحرك لهذه اللعبة وهناك طابور  طويل من الخلاياء النائمة في عدن دخلت الى عدن ضمن خطة متفق عليها بين الحوثي وحزب الاصلاح تحت حجة النازحين فنسبة 70% ليسوا نازحين بل قوات خارج الخدمة تنتظر التوجيهات من الجهة التي زجت بها بين النازحين.

 

هناك اتفاق استخباراتي و عسكري سري  بين الحوثي وحزب الاصلاح اليمني حول ضرب قاعدة العند و مدينة عدن بصواريخ حوثيه في حال تقدمت القوات الجنوبية باتجاه الحديده وهناك تنسيق سري بينهما حول اعطاء الاحداثيات للحوثي لضرب قاعدة العند ومدينة عدن وضواحيها و خلق الفوضى وتحريك الخلاياء النائمة التابعة للاصلاح اليمني في مدينة عدن وضواحيها.

 

الى اللقاء.

 علي الزامكي