منذ 7 ساعات و 55 دقيقه
  قال الناطق باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، سالم ثابت العولقي، إن أي تجاوز للجنوب اليمني أو إلحاق قضيته بمشروع سياسي غير جنوبي، “لن يقود إلى أي حلول مستدامة”، مؤكدًا على أن خارطة الطريق لديهم “واضحة، ولا تؤدي إلا إلى بناء دولة ديمقراطية مستقلة”.   وأضاف في
منذ 11 ساعه
  • من لا يعطي الاعلام قدره الحقيقي وقوة تأثيره في ترجيح موازين القوى عسكرياً وسياسياً فإنه وبدون وعي يكتب نهايته بيده، وسيستفيق على واقع مغاير عكس ما يظنه، السيطرة على الأرض أمر مهم، لكن الذكي من يسيطر على العقول، التي تتحقق بها السيطرة على الأرض، فالعقل هو المنتصر في
منذ 11 ساعه و 6 دقائق
  كان  الطلاب يدرسون في أيام الاتحاد السوفيتي والمنظومة الاشتراكية مادة اسمها الإلحاد ومع أنها كانت مادة أساسية لطلاب كل التخصصات الجامعية إلا أن الطلاب المبتعثين من الدول العربية والإسلامية كانوا يعفون من حضورها والامتحان فيها ماعدا طلاب اليمن الديمقراطية . هذا لا
منذ 11 ساعه و 9 دقائق
  .1) الفائدة الجنوبية في معارك الساحل الغربي تكمن في إضعاف مراكز القوی الشمالية (حوثي إصلاح مؤتمر) وكذلك كشف عورات الشرعية في الفساد والفشل الإداري للدولة . 2) بالتجربة ، يعرف الساسة الجنوبيون استحالة  وفاء أقرانهم الشماليون لأي اتفاق مبرم معهم طالما وهم في مركز قوة
منذ 11 ساعه و 17 دقيقه
                       تؤمن الدول الحماية للعمل المدني الاهلي وتشجعه بكافة السبل وتضع القوانين والنظم التي تتيح تشجيع الناس على اقامة منظماتهم المدنية كون هذه المنظمات المدنية تستهدف خدمة الناس بشكل تطوعي خيري..... وهي منظمات
مقالات
الخميس 18 أكتوبر 2018 04:40 مساءً

الجنوبيون ومواجهة شر البرية

صالح الضالعي
مقالات أخرى للكاتب

 

بعد أن ظهر مهزوزا مذموما ومدحورا ، تلجلجت الكلمات بين شفتيه المتراخية قائلا أن أبناء الجنوب عملاء لايران ،بعد أن نصروه وآووه ورفعوه ، ... بعد أن خدلوه وضربوه ودعسوه من يقربهم اليوم إليه، انه هادي ذلك الذي قدم لصادق الاحمر 200 مليون ريال كمكافاة له في محاربة الجنوبين جراء دعواتهم الانفصالية وذلك في عام 2012 م .

 

يجزي هادي كل عميل وخائن ومرتزق لطالما وانه يحارب أبناء الجنوب ولم يكن يوما بخيلا عليهم ، سيارات فارهة ،شيك مفتوح ، بدلات سفر، مناصب .

هكذا هى سياسة هادي تجاهنا وتجاه وطننا ، انه البائع الذي وهب نفسه فداء للاحتلال اليمني. اصبح الملك ديدنه حتى وان كان يقوده الى المحاكم والمقاصل ،اذ انه من عشاق الإهانات ، ومن مدمني الشتائم ، ومن هواة اللطم واللطم الحار.

 

عليه نقول ليس هناك امل لهادي العودة الى اليمن وبوابته لاسيما وانهم مخادعون فيكفيه موعظة من عبدالرقيب التعزي حينما سحل في شوارع صنعاء ومثلت بجثته جهارا ونهارا ، وهو معروف بوطنيته ،فكيف بهادي العميل في وجهة نظرهم الذي قتل شعبهم ودمر بنيتهم واهلك مقدراتهم ، انهم سيجعلوه يوما عبرة ولانصاره ومن والاه ،ان سنحت لهم الفرصة وحتما ستاتي .

 

الا يعلم هادي وابناءه ان الجنوب هو بيتهم الجامع والحصن الحصين لمستقبلهم . كنت اتمنى من هادي ان يكون في صف اهله ، وكنت اتمنى منه ان يكون هو من يعيد لنا وطننا المنهوب ،حينها سنكون جنوده ويديه التي يبطش بها ورجليه التي يركل بها وعقله وحواسه التان يفكر بهما

 

 

اتبعنا على فيسبوك