منذ 30 دقيقه
  لم تثِر قضية سياسية يمنية أو عربية (وربما عالمية) من الجدل مثلما أثارت وتثير القضية الجنوبية، منذ نهاية حرب غزو الجنوب الأولى في العام 1994م، رغم وضوح القضية وانجلاء معالمها وتفاصيلها لكل ذي عينين، منذ اليوم الأول. لا يحتاج الأمر إلى التذكير أن ملخص القضية يتمثل في فشل
منذ 35 دقيقه
  شهدت مدينة عدن أمس الأربعاء مناقشات سياسية عميقة تركزت حول الحوار سبيلاً لبناء التوافق الجنوبي الجنوبي إزاء التحديات الراهنة التي تواجه القضية الجنوبية على مدى السنوات الماضية، بالإضافة إلى بحث عدة قضايا مشتركة.   وأنطلقت أمس أعمال الندوة الحوارية التي ينظمها مركز
منذ 38 دقيقه
  رأى الباحث الأمريكي المعروف ديفيد اوتاوي، أن ملف الأزمة اليمنية سينتهي بيمن جنوبي وآخر شمالي. وخلال مشاركته في ندوة حول الشأن اليمني عُقدت، اليوم، في المعهد الوطني للصحافة في العاصمة الأمريكية واشنطن، قال الأمريكي اوتاوي، إن الحكومة الشرعية والحوثيين اتفقوا في جنيف
منذ 43 دقيقه
  تعويم العملة يعرف حسب خبراء الاقتصاد بانه  جعل سعر صرف هذه العملة محررا بشكل كامل، بحيث لا تتدخل الحكومة أو البنك المركزي في تحديده بشكل مباشر. وإنما يتم إفرازه تلقائيا في سوق العملات من خلال آلية العرض والطلب التي تسمح بتحديد سعر صرف العملة الوطنية مقابل العملات
منذ 46 دقيقه
  كنت قررت تخصيص مقالات شهر سبتمبر لتناول الدور القطري في تمويل الإرهاب داخل اليمن، غير أن مقالة سفير دولة الإمارات العربية المتحدة يوسف العتيبة التي نشرتها صحيفة «واشنطن بوست» تحتم وضع القارئ في حيثيات المهام الأساسية لمكافحة الإرهاب في بلد عانى من التطرف الديني
مقالات
السبت 18 أغسطس 2018 05:06 مساءً

علم الوحدة عدو الجنوب

صالح علي الدويل باراس
s.baras2007@hotmail.com
مقالات أخرى للكاتب

 

من طبيعة سلطة الشرعية الاستفزاز،  فرفع علم الوحدة أحدث مشكلة العام الماضي ، ولم يكن أي مبرر لرفعه،  خاصة وهذا العلم لم يرفعه أي فصيل دفاعا عن الجنوب  في اجتياح الحوثي له!!  ، كان حينها علم الجنوب هو ايقونة المقاومة الجنوبية التي قدمت ارتال من الشهداء دفاعا عن حرمات الجنوب ، اما علم دولة الوحدة فكان يرفرف فوق قوات تقتل الجنوبيين وتنتهك حرمات  اراضيهم.

 

الشرعية تمسك مكان الألم ؛ وهو رغبة الجنوبيين بأن تكون الكلية العسكرية في الجنوب ، لينال ابناؤهم حصتهم في التاهيل العسكري الذي كان عفاش يختار له آلاف الحيل لحرمانهم منه ؛ وارادت أن تجعل من هذه الرغبة الجنوبية "حصان طروادة " لادخال مشروعها وتثبت انها هي الجنوب ومشروعها وعلمها !!

 

  قدمت لها المقاومة الجنوبية وعلمها أكبر نصري عسكري للشرعية لتستثمره سياسيا ، فقلبت للقضية ومقاومتها ظهر المجن واخذت الانتصار وهمشت العلم ومشروعه ومقاومته؛   وادخلت العلم الذي قتل الغزاة أبناء الجنوب وهو يرفرف فوق رؤوسهم وعلى اليات ومدافع قتلهم ،وحين جاء الاجتياح انحازوا مع علمهم لدعمه وقتل الجنوبيين.

إن العلم هو أيقونة النصر في تاريخ الحروب ، وفي حروب الفرسان القديمة كان المحاربون يتجهون لقتل حامل الراية لبث الهزيمة في جنده ، وهذا ماتسعى له الشرعية برفع علم الوحدة ومحو العلم الجنوبي كايقونة قضية ومقاومة ، لتقول للعالم ان مشروعها مقبول  ومنتصر في الجنوب ولتثبت به للعالم أنها ومشروعها هم المسيطران على الأرض وان مشروع استقلال الجنوب ومقاومته وعلمه مجرد ظاهرة صوتية  .

 

✅ علم الوحدة عدو الجنوب 

 

 

صالح علي الدويل

اتبعنا على فيسبوك