منذ 6 دقائق
  توالت التعليقات الساخرة والمشقفة على الرئيس هادي جراء فضيحة "هاني اليزيدي" بدعوة الأسر الفقيرة التي تحصل على إعانات ووزع عليها أعلام اليمن وصور الرئيس هادي ليتقرب من الحلقة الرئاسية للحصول على منصب أعلى .   الكاتب "نبيل عبدالله" كتب منشور على حائطه الخاص يعيد "شبوه برس"
منذ 19 دقيقه
  في الوقت الذي تنفق الشرعية مليارات الريالات على جيش الاخوان المسلمين في مأرب القابع في تباب صرواح ونهم، كشف رسالة صادرة عن قائد المنطقة العسكرية اللواء الركن فضل حسن محمد العمري عن حصار مطبق تفرضه الشرعية وما تسمى رئاسة الاركان العامة على المنطقة العسكرية
منذ 36 دقيقه
  ناشط حقوقي وصحافي بجنوب اليمن يكشف صور وبيانات مروعة لمظاهر المجاعة التي تجتاح الأزارق بالضالع كشف الناشط الحقوقي والصحافي الزميل بسام القاضي صور وبيانات لمظاهر المجاعة التي تجتاح مديرية الأزارق بمحافظة الضالع إحدى المحافظات المحررة بجنوب اليمن ,وقد أظهرت حالات
منذ 41 دقيقه
  قال كاتب صحفي وناشط سياسي أن اخر تقليعات هادي المغرم حد النخاع باخوان اليمن تعين يحيى غوبر قنصلا لدى السفارة اليمنية بالهند، والمعروف عن يحيى غوبر بانه من اكبر مهربي الخمور في اليمن   جاء ذلك في موضوع خطه الكاتب "صالح ناجي الضالعي" وبعثه للنشر في موقع "شبوه برس ووسمه بـ
منذ 49 دقيقه
  المظاهرة التي حضر لها هاني اليزيدي ومن وراءه حزب الاصلاح باءت بفشل ذريع فلم يحضر الى ساحة التجمع الا قليل من النساء من اصحاب المعونات الخيرية  ، حيث أتصلت ادارة المديرية  بهم يوم أمس لاجل يحضروا اليوم لاستلام المساعدات لآن الشهر الماضي لم تصرف لهم  ، فحضرت النساء
مقالات
الأربعاء 20 يونيو 2018 04:59 مساءً

يا فخامة الرئيس .. لا تدع الإصلاح يسرق نصر الأبطال

علي جارالله
مقالات أخرى للكاتب

 

يا فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، نشكر الله و أياك و نحمده الذي أعان ابنائنا الأبطال ابناء عمالقة الجنوب، بالتعاون مع إخوتهم ابناء المقاومة التهامية الأبطال، و بإسناد من الجو و البحر من قبل أشقائنا في التحالف و خاصة عيال زايد على الانتصارات المتلاحقة في الساحل الغربي، و تحرير محافظة الحديدة من الإنقلابيين مليشيات ايران.

يا فخامة الرئيس، هذه الانتصارات تتطلب منك الحيطة، و ضرورة الالتفات و الحضور الفعّال في الميدان بوعي و بصيرة لقطع الطريق على انتهازيي حزب الإصلاح من سرقة هذه الانتصارات كما حصل في مأرب.

يا فخامة الرئيس، يجب ان لاتعود العجلة الى الوراء، و نصمت على تضحيات ابنائنا في مأرب، فيجب ان نعي انه لولا دماء الشهداء و تضحيات المقاتلين بمختلف صنوفهم و مواقفهم و معاناة عوائلهم ما كنا وصلنا الى ما نحن سعداء به الآن من إنتصارات.

يا فخامة الرئيس، لن يرضي الله، و لا الوطن و لا الشعب أن يقطف ثمرة هذا النصر في الحديدة من لم يشاركوا في تحريرها من المبرقعين، الأرض بعد تحريرها لا تخضع للمجاملات و المداهنات، و لهذا لا بد ان نكون اوفياء للشهداء و لتضحياتهم فالشهداء و أهلهم هم احق من تزف له بشرى النصر .

يا فخامة الرئيس، اهل الحديدة الشرفاء أحق بإدارتها تحت إشراف حكومة فخامتك، لهذا يجب إختيار فريق متمكن من ابناء الحديدة الأكاديميون و المتخصصون من الذين لا ينتمون لأي حزب من الأحزاب اليمنية من أجل إدارة محافظتهم، و ذلك بالتعاون مع لجان مختارة من إدارتك و من التحالف العربي لتقديم النصح و الإرشاد في تنمية بلادهم.

يا فخامة الرئيس، تجربتك قاسية في عدن حيث تم تسليمها بعد تحريرها للمجهول و ها هي عدن المظلومة تعاني حتى اليوم منذ اربع سنوات.

يا فخامة الرئيس، تجربتك قاسية في مأرب حيث سلمتها للإصلاح، فأنسلخت من نظام الدولة، و تدير نفسها دون تدخل من الحكومة عليها، و مواردها لها و ليس للوطن.

يا فخامة الرئيس، هذه نصيحتي الصادقة، و صديقك من صَدَقَك، و ليس من صدّقك.

الف مبروك يا فخامة الرئيس مقدما على تحرير الحديدة ....

الخلاصة:

ــــــــــــــ

لا يخفى على أحد و منذ تحرير عدن و الى الآن، يعيش ابناء العاصمة عدن أسوأ أيامهم من تأخر الرواتب إلى انعدام الخدمات و فقدان القيم الإنسانية و الأخلاقية في محافظة مزقتها الإدارة الفاشلة للحكومة، و بلطجة المسلحين.

كما و لا يخفى على أحد ما مر بالمحافظات اليمنية المحررة الأخرى من انتكاسات و تسليم أهم و أغنى المحافظات "مأرب" لحزب الإصلاح،  الذي يعتبر محتلا جديدا لهذه المحافظة الغنية، و يسخر إيرادات هذه المحافظة لمصالح الحزب دون الوطن.

أهل عدن يا فخامة الرئيس، بات جل همهم ان تعود لبلادهم الأمن و الأمان، و الخدمات المهمة و الأساسية.

أهل المحافظات الجنوبية المحررة يا فخامة الرئيس اصبحت ديارهم، و قراهم معظمها أثرًا بعد عين و بساتينهم التي غدت قاعًا صفصًا بعد أن كانت قطعة من الجنة و فيها ما لذ و طاب من خيرات الله.

هذه أمثلة نسوقها لك يا فخامة الرئيس، حتى لا تقع الحديدة في نفس التجربة.

 

علي محمد جارالله

20 يونيو 2018

 

اتبعنا على فيسبوك