منذ يوم و 7 ساعات و 28 دقيقه
  قال الناطق باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، سالم ثابت العولقي، إن أي تجاوز للجنوب اليمني أو إلحاق قضيته بمشروع سياسي غير جنوبي، “لن يقود إلى أي حلول مستدامة”، مؤكدًا على أن خارطة الطريق لديهم “واضحة، ولا تؤدي إلا إلى بناء دولة ديمقراطية مستقلة”.   وأضاف في
منذ يوم و 10 ساعات و 32 دقيقه
  • من لا يعطي الاعلام قدره الحقيقي وقوة تأثيره في ترجيح موازين القوى عسكرياً وسياسياً فإنه وبدون وعي يكتب نهايته بيده، وسيستفيق على واقع مغاير عكس ما يظنه، السيطرة على الأرض أمر مهم، لكن الذكي من يسيطر على العقول، التي تتحقق بها السيطرة على الأرض، فالعقل هو المنتصر في
منذ يوم و 10 ساعات و 38 دقيقه
  كان  الطلاب يدرسون في أيام الاتحاد السوفيتي والمنظومة الاشتراكية مادة اسمها الإلحاد ومع أنها كانت مادة أساسية لطلاب كل التخصصات الجامعية إلا أن الطلاب المبتعثين من الدول العربية والإسلامية كانوا يعفون من حضورها والامتحان فيها ماعدا طلاب اليمن الديمقراطية . هذا لا
منذ يوم و 10 ساعات و 41 دقيقه
  .1) الفائدة الجنوبية في معارك الساحل الغربي تكمن في إضعاف مراكز القوی الشمالية (حوثي إصلاح مؤتمر) وكذلك كشف عورات الشرعية في الفساد والفشل الإداري للدولة . 2) بالتجربة ، يعرف الساسة الجنوبيون استحالة  وفاء أقرانهم الشماليون لأي اتفاق مبرم معهم طالما وهم في مركز قوة
منذ يوم و 10 ساعات و 49 دقيقه
                       تؤمن الدول الحماية للعمل المدني الاهلي وتشجعه بكافة السبل وتضع القوانين والنظم التي تتيح تشجيع الناس على اقامة منظماتهم المدنية كون هذه المنظمات المدنية تستهدف خدمة الناس بشكل تطوعي خيري..... وهي منظمات
اخبار المحافظات

عصابة قتل واختطاف واغتصاب وسرقات بعدن في قبضة ‘‘الحـزام الامني‘‘

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - عدن
الأربعاء 20 يونيو 2018 10:29 صباحاً

 

ألقت أحدى نقاط تفتيش قطاع المنصورة في الحزام الأمني على متهمين بعدد من جرائم القتل والاختطاف والاغتصاب.

 

وأفاد مصدر مسؤول في القطاع في تصريح له صباح اليوم بأن رجال نقطة أمنية تابعة لقطاع المنصورة التي يقودها القائد كمال الحالمي قائد قطاع المنصورة ونقطة العلم وبحس أمني عال ويقظة كبيرة تمكنوا بفضل الله تعالى ثم بفضل حنكتهم وقوة تركيزهم ضبط حافلة صغيرة من نوع (نوها) وبداخلها:-

المتهم الأول:- (م. أ. م. أ. ع) سائق الباص ويبلغ من العمر 22 عاماً.

المتهم الثاني:- (ح. م. ق. ع) مالك الباص، ويبلغ من العمر 19 عاماً.

 

وعندما قام قائد النقطة بمطالبتهما بإبراز هوياتهما لاحظ حالة التخدير فيهما وكانت رائحة الحشيش تفوح من السيارة، مضيفًا أنه على الفور تم ترحيلهما إلى معسكر المشاريع للتحقيق معهما وفق القانون.

وأردف المصدر أنه وخلال إجراء التحقيق مع المتهم الأول اعترف بما يلي:-

1- ارتكاب جريمة قتل شخصين وهما:- (م. ش) و (ن. ع. م).

2- ارتكاب جريمة قتل شخص يدعى (ج. ع).

3- ارتكاب جريمة اختطاف فتاتين تبلغان من العمر 16 عام والأخرى 17 عام أمام مطعم الشرق الأوسط في طريق التسعين بالمنصورة.

4- اغتصاب فتاتين داخل الباص المذكور آنفًا بمعية رفاقه.

5- إقامة علاقات مباشرة مع عناصر من تنظيم القاعدة وتلقي أموال نقدية كبيرة منهم.

6- الاعتراف بعلمه عن أماكن تأوي عناصر القاعدة والتستر عليهم.

7- التستر على متهمين باقتراف جرائم تقطع وسرقة سيارات.

8- تعاطي وترويج الحشيش المخدر.

9- ارتكاب جرائم سرقة هواتف نقالة وكذا السطو على بطاريات قاطرات.

 

وتابع المصدر أن المتهم الثاني اعترف بأن هناك شخصين ثالث ورابع مشتركان معهما بجرائم عديدة اقترفاها معهما ويدعان:(أ. ق).و (ن. ع).

وأنهما يقومان بترويج الحشيش معهما، كما أن المتهمان الثالث والرابع مشتركان بقضية اغتصاب الفتاتين أيضاً".

 

من جانب آخر أوضح المصدر أن والد المتهم الثاني أفاد بأن نجله عاق، وقد قام بمعية المتهمين الثالث والرابع بتهديده بالقتل.

ولم يستبعد المصدر أن تكون هذه العصابة على صلة مباشرة بجرائم الاختطافات التي حدثت لعدد من الأطفال في الآونة الأخيرة في عدد من مديريات العاصمة عدن على متن هذا الباص الذي أرعب قلوب الآباء والأمهات خوفاً علي أبنائهم من غدر هذه العصابة، مشيرًا إلى أن التحقيقات مع المتهمين الاثنين قد تكشف خيوط جريمة اختطاف الطفل أحمد مبارك الذي خرج من منزله لأداء صلاة القيام في منطقة بئر ناصر بمديرية تبن في محافظة لحج واختطفته أيادي الغدر ولم يعد حتى الآن.

 

واختتم المصدر تصريحه بأن المقبوض عليهما سيتم تسليمهما مع الباص المضبوط وكذا المقبوضات التي معهما لإدارة أمن العاصمة عدن لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

 

من جانبه شدد القائد كمال الحالمي قائد قطاع المنصورة ونقطة العلم على أنه لن يتوانى في ملاحقة المجرمين وإلقاء القبض عليهم مهما كلف ذلك من ثمن، وأنه لن يهدأ له بال حتى يثبت الأمن في ربوع مديرية المنصورة لينعم به المواطنون في منازلهم وشوارعهم وأسواقهم بالتنسيق والتعاون مع إدارة أمن العاصمة عدن ممثلة باللواء شلال علي شائع مدير أمن العاصمة.

 

وتوجه القائد كمال الحالمي بالشكر والثناء للتحالف العربي ممثلاً بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة التي تدعم كل الجهود الأمنية في قطاع المنصورة ونقطة العلم من أجل فرض هيبة الأمن في ربوع المديرية بل وفي العاصمة عدن ككل، مؤكداً أن يد العطاء والخير الإماراتية لامست جميع شؤون المواطنون لا سيما منها الجانب الأمني وهو الأهم في حياة الناس.

 

 

اتبعنا على فيسبوك