#الجنوب_الذي_نريده :

2019-05-15 14:08

 

  • حينما نطالب باستعادة دولة الجنوب يتوهم البعض أننا نريد جنوب الاشتراكي!! ويذهب بخياله لسلبيات حدثت في عصر ما! وكأن المطالبة بأخذ حقنا يعني العودة لتلك الأخطاء!

 

  • الحديث بهكذا منطق ينبئ بخلل في سلوك التفكير لتلك الفئة، فتاريخ المجتمعات يتجه نحو التطور دائماً والاستفادة من الماضي لتدارك سلبياته والعمل على التصحيح.

 

  • اختزال مطالب الجنوبيين بتلك الصورة الذهنية المتحاملة ناتجة عن رفض للحق من أساسه فيذهب العقل اللاواعي لاختراع تصور مغاير لمغالطة نفسه بأن رفضه هو عين الحق.

 

  • #الجنوب_الذي_نريده هو دولة العدالة الاجتماعية القائمة على الإنصاف، وعلى احترام الكفاءات، فنحن حينما نحن لماضينا نتذكر دولة وانضباط وقانون كان يحكم الكبير قبل الصغير.
  • حينما نطالب بالجنوب فنحن ننادي باستعادة كرامة الانسان الجنوبي المهدورة على أرضه وان الكل سواسية في الحقوق والواجبات.
  • نريد جنوباً قويا بمؤسساته التي انتشرت في طول البلاد وعرضها.
  • نريد ذلك الحنوب الذي ننام فيه مطمئنين وسط عيوننا الساهرة من قوات الأمن التي تضبط كل شبر فيه.
  • نريد جنوباً ذا سيادة تهابه الدنيا كلها عند المساس بأصغر مجند.
  • نريد دولة جنوبية تكفل قيمة المواطن خارج حدودها بما تمتلكه من إرث وحضور بين دول العالم.
  • نريد جنوباً كفل للصغير والكبير حرية التعليم لتصل نسبة الأمية إلى اقل مستوى لها بين الدول العريية.
  • نريد جنوباً لم يدخل مواطنيه في صراع مع الوظيفة والخوف من مستقبل مجهول.

 

هذا هو الجنوب الذي نريده وسنسعى للحصول عليه ..

وسنؤسسه على كل تلك القيم والمبادئ ..

وبتكاتفنا سنجعله واقعاً نفخر به قريباً بإذن الله.