القرار المنطقي لإيقاف الحرب في اليمن بطريقة غير مباشرة

2019-03-26 02:27

 

لو أن الشرعية شرعية ، وتريد أن تضع حداً لمنع تدفق السلاح والإرهاب عبر الحدود ، وأن تحث الشعب للمشاركة في حل الأزمة اليمنية المركبة ، فإنه باستطاعتها التنسيق مع المبعوث الخاص ودول التحالف العربي لإصدار قرارات وإجراءات مصيرية على النحو التالي :

 

(أولاً) قرار بإنهاء وضع احتلال دولة الشمال لدولة الجنوب القائم منذ 7 يوليو عام 1994، الذي فرض الوحدة اليمنية بالقوة العسكرية . وأن يعلن الرئيس عن تأجيل مشروع الوحدة بين الدولتين لحين استقرار الوضع السياسي والاقتصادي في كل منهما ، بحيث يتم استفتاء الشعبين على ذلك المشروع في إطار كل منهما ، وفي الوقت المناسب لهما معاً.

 

(ثانياً) قرار بإغلاق الحدود بين الدولتين من جهة ، وكذلك الحدود بين كل منهما وبين الدول المجاورة ، والتأكيد على اتخاذ إجراءات المراقبة المشددة على الحدود بمشاركة دولية ، وباستخدام أحدث وسائل التكنولوجيا العسكرية في هذا الشأن ، لمحاصرة قوى الإرهاب ، وعزلها عن المنطقة.

 

(ثالثاً) توصية مجلس الأمن باتخاذ قرار يمنع أياً من الدولتين من امتلاك الأسلحة التي يمكن استخدامها لتهديد الدول المجاورة إلى أن تنطبق على نظام الدولة معايير الاستقلال الوطني الكامل والحكم الرشيد.

 

(رابعاً) توصية مجلس الأمن باتخاذ الإجراء المناسب للإشراف الدولي على تنظيم استفتاء شعبي في دولة الشمال لاختيار الوضع السياسي للدولة بما يعزز السيادة الوطنية ، ويمنح الشعب حقه في تفويض من يستحق ممارسة أمور الحكم نيابة عنه.

 

وبهذا سينشغل الشماليون عن الحرب بإعادة تقييم وترتيب نظام الحاكم في دولتهم ، وينشغل الجنوبيون بإعادة بناء دولتهم ، وبالتالي ستنتهي الحرب نهائياً !!.

 

هذه هي مبادرتي باختصار .. والحمد لله رب العالمين.

 

د. عبيد البري