د حسين لقور بن عيدان

[email protected]

طبيب درس الطب في كلية الطب جامعة عدن البكلاريوس والتخصص في جامعة جرينوبل فرنسا وعمل مطلع الثمانينات مدير للخدمات الصحية في محافظة شبوة ثم معيدا ومدرسا بكلية جامعة عدن وبعد الدراسة في مرنسا عمل مديرا لمستشى الشرق الاوسط في بيروت نهاية 1994 حتى 1998 وبعد ذلك مديرا لعدد من مستشفيات الرياض حتى الان

  الأوضاع الكارثية في الخدمات وانتشار دائرة الفقر تحتاج إلى قرارات استثنائية خصوصا من المجلس الانتقالي الجنوبي وعقول رجالٍ يجيدون احداث التغيير الايجابي عند مواجهة مصائب مجتمعاتهم في المنعطفات ا...

  للأسف اننا امام مشهد يتكرر أكثر من مرة في تاريخنا الوطني ونعرف نهايته الكارثية. شاهدنا ونشاهد كيف تم ويتم استغلال تضحيات الشهداء والمناضلين في مسيرة شعبنا الجنوبي وكيف يتم العبث والمتاجرة بها...

  يتطلب الوضع الكارثي من الجنوبيين وكل الإنتقاليين الجديين معالجات سريعة للحالة التي وصل إليها الناس في الجنوب والإتفاق على رؤية أشمل لمشروع اكمال التحرير، يستعيدون من خلاله الثقة ويضع حاملي مشر...

  من دون شك هناك أطراف في العالم والإقليم يحملون رغبة حقيقية بحل الصراع اليمني-اليمني والصراع الجنوبي-اليمني، ويعتقدون أن التاريخ والمصالح، أمور يمكن الحوار حولها وعليها بين العقلاء الذين يدركون...

  يتمترس البعض ممن يحاولون النيل من مشروع المجلس الانتقالي ومشروع الوطن الجنوبي في متاريس لا تحميهم ولا تخفي عدمية طرحهم المرتبط لدى بعضهم برباط يمني غير موثوق.   الكبار هم من يضعون الوطن...

  الإصطفاف الجنوبيِ اليومِ يجبُ أنْ يكونَ واضحا لا لبسَ فيهِ ولا داعي للفِ والدورانِ.    الصراعِ قائمٍ بيننا وبينَ اليمنيينَ هوَ صراعُ هويةٍ وأيُ محاولاتٍ لتمييعِ هذا الأمرِ لا يخدمُ...

   لستَ ممنْ يأخذونَ الاختلاف في المواقفِ السياسيةِ مأخذا شخصيا ولا ممنْ تستفزهمْ الردودُ لكيْ يندفعوا في معاركِ شخصيةٍ معَ المخالفين، تلكَ مهمةً لا تليقُ بمنْ يحملُ مشروعَ وطنٍ ويسعى إلى ت...

  القضية الجنوبية التي تسلق على مشروعها كثيرين، واستفاد منها الوصوليون والانتهازيون ممن غيروا جلودهم ويعرضون مواقفهم للمقايضة مقابل الفتات عليهم أن يتذكروا أنها هي من أوصلتهم إلى مراكز سياسية لي...

   لا يفوتُون أيَ حدثٍ في الساحةِ اليمنيةِ الشقيقةِ أوْ الساحةِ الجنوبيةِ على صلةٍ بالصراعِ بينَ اليمنِ والجنوبِ العربيِ، حتى ينبرئَ الإخوانَ المسلمينَ " حزبَ الإصلاحِ اليمنيِ " للتبرؤِ منْ...

  قبل ٣٠ سنة و في مثل هذه الأيام من شهر ابريل كان عبد المجيد الزنداني يلف ويدور في معسكرات الجيش اليمني الذي تم تطعيمه بعناصر الافغان العرب والارهابيين الذين جلبهم بالتعاون مع علي عفاش والامن ال...