الهجوم على أرامكو واتساع نطاق المواجهة

2019-09-19 19:13

 

(قضية الجنوب والتمدد الشيعي)

الهجوم على معامل شركة ارامكو في ابقيق وخريص اظهرا منعطفا خطيرا في أزمة المنطقة، واصبحت حروب المنطقة تخرج عن السيطرة (شيئا فشيئا) التي كان يفرضها عليها الغرب .

قلنا في مقالات سابقة ان الأمم المتحدة اصبحت اداة لتسيير وتوجيه دفة تلك الحروب ورعايتها وان ممثليها وكلاء للشركات العالمية .

 

الهجوم على بقيق وخريص انتج واقع جديد مهددا اقتصاد العالم ومنذرا بانتشار الحريق ليعم المنطقة.ِ

 

امريكا ليست بعيدة عن كل هذا ولن تدخل في حرب مباشرة مع ايران وعلى العرب ان يفهموا حل هذه المعادلة .

لايمكن لترامب ان يعلن الحرب على ايران، لأنها الحليف الخفي لأمريكا في المنطقة وتعتمد عليها في تغيير ديموغرافية المنطقة واشعال الفتن المذهبية بين السنة والشيعة خدمة للمشروع الأمريكي الإيراني المشترك في المنطقة .

العالم يعرف ان الحوثيين لايمكنهم القيام بعمل كبير مثل هذا ! ولن تستطيع قدراتهم المحدودة على القيام بعمل حربي خطير من هذا النوع حتى وان ظهر متحدثهم يعلن مسئوليتهم عن ذلك .

 

التحالف العربي ايضا امام منعطف خطير في مسار عاصفة الحزم نتج عن تورط ايران بصفة مباشرة او غير مباشرة في هذا الهجوم .

(أمريكا لم تفصح تماما عن مسئولية ايران المباشرة ولم تفرج عن كامل المعلومات لديها).

 

من المعلوم ان التحالف تشكل لدعم الشرعية في اليمن لدحر الحوثي وتحرير صنعاء واليمن وقام بما يلزم لذلك الهدف ، قدم الكثير ولا يزال ولكن دون جدوى لان تلك الجيوش (الجرارة) التي ينفق عليها في مأرب ماهي الا احزاب وقبائل فيد وارتزاق واستثمار للحرب .. احد اولئك المنتفعين (محمد جميح) ويقول ان السعودية لا تريد او لم تسمح بعد بتحرير صنعاء !!!؟؟؟. معقول ؟

السعودية التي قدمت كل شيء من اجل دحر المليشيات وتحرير صنعاء لم تسمح الى الان بتحريرها ؟؟؟

هؤلاء ياتحالف لن يحرروا قرية ولا مدينة ولا بلد هؤلاء مجاميع منتفعة تتقن استثمار الحروب اختطفت مسمى (الشرعية ) واستثمرت الحرب وباعت الدماء .. وهذا ليس غريب عليهم فقد قال احدهم في حرب الملكية السابقة : (هذا  _ يقصد الإمام _ إمام  المذهب وهذاك _ يقصد الادريسي _ امام الذهب ؛ فخذوا من إمام  الذهب وقلوبكم مع إمام المذهب !).

وهؤلاء أولادهم لانهم قوم مغنم وفيد تربوا عليه ونبتت فروعهم على هذا المذهب .

ولو امنوا صرف مستحقاتهم من التحالف لرددوا الصرخة وعملوا مجالس عزاء كربلائية في مأرب ! لاغرو فقد فعلها اخوانهم وابنائهم في صنعاء قبل ايام .ِِ

 

على التحالف العربي وخاصة المملكة ان تعي جيدا ان شعب الجنوب لايمكن باي حال ان يقبل وحدة مع هؤلاء او العودة الى مرتبة مواطن (درجة ثانية) مهما كلف ذلك ؛ ومسئوليتهم الاخلاقية والانسانية تحتم عليهم الاعتراف بحق شعب الجنوب في استعادة دولته وحريته التي لن يتخلى عنها مهما قدم من تضحيات .

شعب الجنوب يقدر تضحيات التحالف ولن يتنكر لها كما انكرها من يقول ان السعودية لم تسمح له بتحرير صنعاء!

على التحالف ايضا تخليص الشرعية من الوصاية الحزبية او التخلص منها اذا لم يتسنى اصلاحها ؛ لان هذه المرحلة خطيرة جدا اخطر مما سبق .

الخطر اليوم محدق بالجميع ومصالح العالم ومصالح دول التحالف التي اصبحت مهددة في كل مكان ، ولابد من تضييق الخناق على ادوات إيران في كل مكان والبدء باليمن ، لأن الاعتراف بدولة جنوبية سنية قوية يعد ضربة قاضية للتمدد الشيعي الذي تنشده ايران ليشكل مايسمى (الهلال الشيعي) والممتد من ميدي على الساحل الغربي لليمن مرورا بعمان وايران والعراق وسوريا ولبنان .

 

لابد من عمل كبير يوازي قصف ارامكو ويقوض اهداف ايران التوسعية في المنطقة عبر منطق الغطرسة والقوة .

وفي الختام / نأمل من التحالف وضع قضية الجنوب في اولويات اهتمامهم وحلها سريعا باعترافهم بحق شعب الجنوب في تقرير مصيره بنفسه لأنها مفتاح الحل للحرب في اليمن .