معركة الضالع كشفت الإقنعة عن الوجوه المشوهة

2019-05-26 08:36

 

معركة الضالع كشفت خيانة قيادات جبهات التباب واظهرت حقيقة تفاهمها مع المليشيات واتفاقها ضد كل ماهو جنوبي ..

هل تذكرون عندما تقدمت قوات العمالقة في الساحل الغربي واقتربت من المخا كيف توقفت كل الجبهات لترك المجال للمليشيات باستعادة انفاسها والتوجه الى المخا لمواجهت العمالقة ؟

واليوم وفي ظل الهجمة الشرسة التي تشنها المليشيات الحوثية على الضالع تصمت كل الجبهات وكأنها (حمم) !! ولسان حالها يقول : خذوا راحتكم واحشدوا قواتكم في الضالع لن نتحرك طالما وانتم تقاتلون هناك !! هذا هو ديدن مخلفات عفاش ممن يسمون قادة في تباب نهم والجوف وصرواح ومأرب .. هم متفقون مع الحوثي ضد التحالف وضد الجنوب .

هؤلاء يقولون : اتركوا الضالع لوحده يواجه المليشيات واوقفوا كل الجبهات !! في دعم واضح للمليشيات في حربها ضد الضالع ..

 لكن الضالع صامد وكل يوم تتقدم قواته في عمق سيطرة المليشيات لينقل المعركة الى عقر دارهم .

معركة الضالع كشفت الأقنعة عن بعض الوجوه المشوهة داخل الشرعية من الجنوبيين سمع نهيقهم ونعيقهم ضد مقاومة الضالع والحزام الأمني .

بإذن الله سيبقى الضالع صامدا كالعادة ولن ينكسر لأن فيه رجال اشداء مارسوا الشجاعة ورووا الارض بالدم , ولم يقرأوها في القصص والروايات البوليسية مثل ساكني الفنادق .

سينتصر الضالع وستخرس السنة السوء وستسود وجوه النفاق وسينتصر الجنوب وسيبقى حرا ابيا ان شاء الله طال الزمن او قصر .

ونقول لتلك الوجوه المشوهة : شاهت الوجوه

ولألسنة السوء : خرست الألسن .

 والنصر قادم بإذن الله .

تحية لكل الرجال في جبهة الضالع , وتحية لكل الدماء التي تروي تربة ارض الجنوب والله اكبر

 والمجد للشهداء الأبرار

والخزي والعار للقواعد المتفرجة .

 

عبدالله سعيد القروة

26/5/2019