التهجير بإشراف حكومة الشرعية

2018-08-19 الساعة 09:54 AM

 

بدأ تهجير السلفيين من دماج بضمانات حكومة عبدربه وبتهديدات وزير الدفاع السابق محمد ناصر احمد الذي ارسل ﻹدارة المركز رسالة شديدة اللهجة يتوعدهم فيها بضرب البارجات الامريكية لهم وإن الحكومة غير مسئولة عنهم فاضطروا للخروج من دماج بسبب تخلي كل اليمنيين عنهم وتهديد ووعيد الشرعية لهم والتي نزلت تحت رغبة الحوثيين بذلك ومؤامرات الإخوان عليهم والتشفي بهم ، وهاهي الشرعية بنفس القيادة الوسخة فيها تطلب من مقاومة السلفيين في تعز الخروج منها نزوﻵ تحت رغبة إخوان اليمن ليتم تهجيرهم من بيوتهم ....

 

ووالله إن الحوثيين اشرف منهم في الحرب فقد قامت عصاباتهم الإخوانية بإنتهاك حرمات البيوت في منتصف الليل بإقتحامها بحثآ عمن كان في صفوف المقاومة التي يقودها ابوالعباس....

 

ووالله لو تمكنوا في الجنوب لا سمح الله لكانوا أشد فتكآ وظلمآ وقهرآ لنا من الحوثة ومن زبانية عفاش قبلهم....

 

فيا احرار الجنوب الله الله بتوحيد كلمتكم وقيادتكم والتنازل بعضكم لبعض قبل لا ينفع الندم وقبل ان يفوت الفوت ولا ينفع معه ولا صوت....

 

هم العدو فاحذرهم قاتلهم الله

 

الشرعية أرضيتهم الخصبة والتحالف الظل الذي يستظلون به والحرب بالنسبة لهم الغيث الذي يزيد من نمائهم وإنتشارهم ويعزز قوتهم فالحذر الحذر من الفرقة بين رفقاء الدرب  التي تسبب الضعف والهزيمة وتعينهم علينا ويتسلحون بها في وجوهنا ....

 

الإخوان المفسدون والحوثة وجهان لعملة واحدة نتمنى أن لا تجد لها رواجآ في ارض الجنوب الطاهرة

 

وداااااام عزك ياجنوب

 

جندي عدن