منذ ساعتان و 7 دقائق
  منذ أكثر من نصف قرن ومع أزدياد الحركة بالمدينة وكثرة دخول شبام من الذين يتبضعون ويتسوقون حاجياتهم المختلفة من المواد الغذائية والحطب وإنجاز معاملاتهم من مرافق الحكومة من خارج المدينة بات من الضروري إقامة مقاهي شعبية تقليدية تلبي حاجة السكان والواصلين إليها لتقديم
منذ ساعتان و 28 دقيقه
  علق الخبير الاستراتيجي والسياسي الدكتور حسين لقور بن عيدان على عمليات التهريب للأسلحة التي تضبطها قوات الحزام الإمني على مداخل العاصمة عدن والذي ازدادت في هذه الايام محاولات تهريب السلاح والمتفجرات إلى عدن . وقال لقور "إذا تم اكتشاف شحنة من الاسلحة والمتفجرات في طريقها
منذ ساعتان و 29 دقيقه
  للمرة الثالثة يجبر العاملون بميناء عدن على السير مشيا على الأقدام من الصباح لقطع المسافة الفاصلة بين مبنى المنطقة الحرة والميناء،بسبب استحداث نقطة أمنية لمنع مواصلة السيارات من الوصول إلى الجمارك والشركة بذريعة وجود اوامر عليا بتعزيز الإجراءات الأمنية بصورة
منذ 5 ساعات و 49 دقيقه
  كما هي عادة اليمنيين بتقاليدهم السياسية خرجوا بتوافق ومصافحات أذهلت العالم من حولهم، تماماً كما تصافحوا في مؤتمر خمر 1965 لتتزاوج الجمهورية بالملكية، وكما فعلها الرئيسان علي سالم البيض وعلي عبدالله صالح مرتين الأولى في عدن 1990 والثانية في العاصمة الأردنية عمّان 1994 قبل أن
منذ 5 ساعات و 52 دقيقه
  تحل اليوم الثلاثاء 18ديسمبر2018م الحولية الـ 107 للإمام الحبيب علي بن محمد بن حسين الحبشي , وتنطلق أولى فعاليات مطلع المطالع لهذا العام متزامنا مع الذكرى السابعة بعد المائة لحولية الإمام علي بن محمد بن حسين الحبشي وفعاليات العرس الجماعي الحادي عشر الذي ضمّ هذا العام 100عريس
تأريخ الجنوب

الحزم .. حدود دولتين!!

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - شبام وادي حضرموت
الأربعاء 01 أغسطس 2018 06:14 مساءً

 

إلى الشرق من شبام حضرموت وبمسافة لاتزيد عن 3 كيلومتر بلدة الحزم التي تتصل اليوم بشبام لإتساع العمران وتلتصق بالسحيل الشرقي من ناحية الغرب وتتمدد شرقاً حتى مجرى سيول وادي بن علي التي تحول والتصاقها بمنطقة الحزمه.

الحزم شاهد تاريخي لمرحله من مراحل التاريخ الحضرمي مركزي الحدود السابقة لايفصلها سوى أمتار .. المركز الحدودي للسلطنة القعيطية والمركز الحدودي للسلطنة الكثيرية وكانا يؤديان وظيفة الجمارك وحددت مواقعهما القائمة حتى اليوم إثر الترسيم النهائي بين السلطنتين للحدود في أربعينيات القرن الماضي ففي عهد السلطان الكثيري جعفر بن منصور الكثيري عينت لجنة لتحديد حدود السلطنة وتم الاتفاق مابين السلطنتين وبرعاية واشراف بريطاني وبحضور المستشار (شبرد) تم الاتفاق على تعيين حدود الدولتين .

 

المركزان الحدوديان بالحزم ومابعد1967م ظلا خاليين ولم تمارس بهما أي انشطة حتى اندثرا .. وفي 1986م قام المركز اليمني للأبحاث الثقافية حينها وعرف بعد ذلك بتسمية الهيئة العامة للاثار والمخطوطات والمتاحف بوادي حضرموت سيؤن بالترميم الكامل لمركزي الحدود ففي جهة الغرب يقع المركز الجمركي الحدودي القعيطي أي غرب الحزم ولعله يقع بطرف البلدة وفي المساحة التي تعرف بـ ( المعيقاب) . والمركز الجمركي الحدودي الكثيري لايبعد عنه ويقع الى الشرق منه مبنى من دورين وهو الاداره والسكن لحرس حدود السلطنة الكثيرية وللأفراد العاملين بالجمرك وظل هذا المبنى قائماً واستخدم فترة كمدرسة في السبعينات ثم هجر وظل قائماً حتى 2004م ثم تم هدمه وبناء محله منزلا يتبع أحد مرافق السلطه المحليه م/شبام ..

في 1986م تم الترميم الأول للمركزين وفي2005م تم الترميم والتجديد من قبل الصندوق الاجتماعي للتنمية والمشروع الألماني للتنمية الحضرية

 مساحة المركز الحدودي القعيطي القائم حتى اليوم 15×15متر والكثيري9×11متر

هذا بايجاز عن مركزي حدود

وسبق أن نشرت تفصيلا عنهما الإنشاء وحدودهما والأحرام من كل الاتجاهات في أعداد( الايام في سبتمبر 1998م قبل 20 عاما بعنوان منطقه الحزم مركز الحدود السابقةومركزا الحدود من شواهد تاريخيه الى أماكن لرمي الزباله وآخر ماكتبت في سبتمبر 2005م بعنوان هنا كانت حدود دولتين)

ملحق صورتين التقطت في 1996م للمركزين

#علوي_بن_سميط

 

 

اتبعنا على فيسبوك