منذ ساعه و 39 دقيقه
  قال كبير مراسلي "قناة العربية" في اليمن أن المبعوث الأممي "غريفيتش" سيزيح هادي كما ازاح بن عمر (صالح) وينتهي المشهد برحيل الشرعية الخامدة .   وقال مراسل قناة العربية حمود منصر في تغريدات رصدها "شبوه برس" على منصته في "تويتر" ان الحوثيون ازاحوا باتريك كاميرت من الحديدة
منذ ساعه و 41 دقيقه
  لم يكتف «البنك المركزي» في عدن بطباعة قرابة تريلوني ريال في أقل من عامين من دون غطاء نقدي، بل تحول إلى غرفة عمليات لإدارة عملية المضاربة بسعر صرف العملات الأجنبية أمام الريال اليمني، منهكاً بذلك القوة الشرائية للعملة الوطنية، ضارباً ما تبقى من حالة الاستقرار
منذ 7 ساعات و 25 دقيقه
  قال كاتب سياسي الحرب انتجت جنوبا محررا بسواعد ابنائه ودعم ومساندة دول التحالف العربي ودون فرمانات او موانع دولية تحد او تمنع هزيمة المليشيات كما حدث ويحدث في جبهات الشمال اليوم ,وان الاعتراف بالامر الواقع الذي صنع من الحوثي بطلا في الشمال يجب ان يقابله اعتراف بالامر
منذ 7 ساعات و 32 دقيقه
  سمعنا بان السلطات في عدن ستعطي اولاد هائل فرصة ترميم واعادة اعمار  للمباني التي هدمت في الحرب  في عدن .. ان سمح ابناء الجنوب وابناء عدن خاصة بذلك فهذا معناه ان كل بيوت الفيد التجاريه الشمالية لها الحق بالدخول في مناقصات الاستحواذ علئ منح اعادة اعمار مدن الجنوب واولها
منذ 7 ساعات و 38 دقيقه
  استمر الإعلام الممول الذي يحمل أجندة معادية للتحالف العربي والقضية الجنوبية في السعي الى اظهار عدن بالغير آمنة والمستقرة والتي لم تشهد  أي تحسن يذكر منذ تحريرها في يوليو 2015 وهذا نهج اتبعوه ويهدف الى تعطيل تطبيع الحياة في المدينة تخوفاً من فرض واقع جديد فيها، وكرهاً
اخبار المحافظات

تسليم ملف وأدلة تدين اليماني بدعم الإرهاب في سويسرا

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - بيرن سويسرا
الأربعاء 09 يناير 2019 09:20 مساءً

 

سلم ناشطون جنوبيون في جنيف، ملفاً للجهات المختصة يحتوي على أدلة دامغة تدين القيادي في المؤتمر الشعبي العام واللاجئ السياسي ياسر اليماني، بدعم الإرهاب ونشر الفوضى.

 

ووفقاً لتصريحات مصادر خاصة في جنيف لـ"عدن برس"، فان مكتب محاماة سويسري سيتولى رفع القضية هذا الأسبوع والطلب من السلطات الأمنية في سويسرا التحقيق مع اليماني في قضيتين أولاً استغلال اللجوء للتحريض على الإرهاب والدعوة لاقتتال أهلي في دولة تعيش حالة حرب.

 

كما قالت المصادر، إن التهمة الثانية الموجهة للقيادي المؤتمري اليماني، هي دعوته إلى تشكيل عصابات مسلحة لتنفيذ أعمال فوضى ضد قوات التحالف وخاصة القوات الإماراتية.

 

وبحسب مصادر قانونية، فإن اليماني سيكون معرضاً للترحيل من سويسرا خاصة وأن كل الأدلة التي سُلمت لمكتب المحاماة في جنيف تدين "اليماني"، وموثقة بالصوت والصورة.

 

الجدير بالذكر أن قوانين وشروط اللجوء السياسي تحظر القيام بأي أعمال تدعو إلى الإرهاب أو الفوضى من داخل أراضي اللجوء.

 

اتبعنا على فيسبوك