منذ يوم و 22 ساعه و 42 دقيقه
  قال الناطق باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، سالم ثابت العولقي، إن أي تجاوز للجنوب اليمني أو إلحاق قضيته بمشروع سياسي غير جنوبي، “لن يقود إلى أي حلول مستدامة”، مؤكدًا على أن خارطة الطريق لديهم “واضحة، ولا تؤدي إلا إلى بناء دولة ديمقراطية مستقلة”.   وأضاف في
منذ يومان و ساعه و 46 دقيقه
  • من لا يعطي الاعلام قدره الحقيقي وقوة تأثيره في ترجيح موازين القوى عسكرياً وسياسياً فإنه وبدون وعي يكتب نهايته بيده، وسيستفيق على واقع مغاير عكس ما يظنه، السيطرة على الأرض أمر مهم، لكن الذكي من يسيطر على العقول، التي تتحقق بها السيطرة على الأرض، فالعقل هو المنتصر في
منذ يومان و ساعه و 52 دقيقه
  كان  الطلاب يدرسون في أيام الاتحاد السوفيتي والمنظومة الاشتراكية مادة اسمها الإلحاد ومع أنها كانت مادة أساسية لطلاب كل التخصصات الجامعية إلا أن الطلاب المبتعثين من الدول العربية والإسلامية كانوا يعفون من حضورها والامتحان فيها ماعدا طلاب اليمن الديمقراطية . هذا لا
منذ يومان و ساعه و 56 دقيقه
  .1) الفائدة الجنوبية في معارك الساحل الغربي تكمن في إضعاف مراكز القوی الشمالية (حوثي إصلاح مؤتمر) وكذلك كشف عورات الشرعية في الفساد والفشل الإداري للدولة . 2) بالتجربة ، يعرف الساسة الجنوبيون استحالة  وفاء أقرانهم الشماليون لأي اتفاق مبرم معهم طالما وهم في مركز قوة
منذ يومان و ساعتان و 3 دقائق
                       تؤمن الدول الحماية للعمل المدني الاهلي وتشجعه بكافة السبل وتضع القوانين والنظم التي تتيح تشجيع الناس على اقامة منظماتهم المدنية كون هذه المنظمات المدنية تستهدف خدمة الناس بشكل تطوعي خيري..... وهي منظمات
مقالات
الأربعاء 07 نوفمبر 2018 09:38 مساءً

مخطط طعن الجنوب بشخصيات كرتونية

ياسر علي
مقالات أخرى للكاتب

 

*- شبوه برس

• قوى الشمال وصلت إلى قناعة تامة بأنهم لن يقدروا على احتلال الجنوب مجدداً، فعمدوا إلى تحريك أذرعتهم في الجنوب!

 

• سيزرعون الألغام في طريق الجنوب وسيرمون بأوراقهم الواحدة تلو الأخرى، فشل قبلهم النوبة، عادوا لتحريك فادي، تحركوا نحو بن مساعد في شبوه، والحريزي في المهرة، وهاهم اليوم يحركون ورقة باثواب في حضرموت، وستستمر ادواتهم في الظهور تباعاً في كل مرحلة بهدف تعطيل الجنوب وتأخير حسمه، ولمَ لا لوأد ثورته.

 

• المؤسف ان ذلك يتم بتواطىء من شخصيات تاريخية ساءها غيابها عن المشهد الجنوبي وفقدان مصالحها فيه، في ظل صعود قوى جديدة خرجت من رحم المقاومة، وتحملت أعباء انتشال الجنوب واعادة تأسيسه مجدداً، في وقت كانت كل تلك الأسماء قابعة في الظلمات تنتظر إشارة تحريكها.

 

• الرهان على صمود الجنوبيين مكلف للغاية، والجنوب لايدفع ثمن تكالب الشمال عليه وحسب بل يدفع كذلك ثمن طعن من انتسب إليه من ابناءه الذين باعوا أنفسهم لخدمة اجندات اعداء الجنوب.

 

• كل هذه الأحداث تكشف لكم حجم الهجمات ضد الانتقالي، الذي يحمل راية شعب الجنوب في مواجهة كل هؤلاء، المهمة صعبة ولكنها ليست مستحيلة، وبثبات القيادة وصمود شعب الجنوب وثقته بقيادته التي فوضها سنعبر هذه المرحلة بأقل الخسائر.

 

• المرحلة تتطلب منا ان نتسلح بالوعي والمزيد من الادراك لكشف هذه المخططات الملعونة التي تتشدق باسم الجنوب، وتخفي من ورائها مشروع القضاء على الجنوب ارضا وانساناً، وأن لا ننساق لهذه الشراذم التي تتخذ من الاعلام وسيلتها لخلط الأوراق.

 

#ياسر_علي

 

اتبعنا على فيسبوك