منذ 39 دقيقه
  لم تثِر قضية سياسية يمنية أو عربية (وربما عالمية) من الجدل مثلما أثارت وتثير القضية الجنوبية، منذ نهاية حرب غزو الجنوب الأولى في العام 1994م، رغم وضوح القضية وانجلاء معالمها وتفاصيلها لكل ذي عينين، منذ اليوم الأول. لا يحتاج الأمر إلى التذكير أن ملخص القضية يتمثل في فشل
منذ 45 دقيقه
  شهدت مدينة عدن أمس الأربعاء مناقشات سياسية عميقة تركزت حول الحوار سبيلاً لبناء التوافق الجنوبي الجنوبي إزاء التحديات الراهنة التي تواجه القضية الجنوبية على مدى السنوات الماضية، بالإضافة إلى بحث عدة قضايا مشتركة.   وأنطلقت أمس أعمال الندوة الحوارية التي ينظمها مركز
منذ 48 دقيقه
  رأى الباحث الأمريكي المعروف ديفيد اوتاوي، أن ملف الأزمة اليمنية سينتهي بيمن جنوبي وآخر شمالي. وخلال مشاركته في ندوة حول الشأن اليمني عُقدت، اليوم، في المعهد الوطني للصحافة في العاصمة الأمريكية واشنطن، قال الأمريكي اوتاوي، إن الحكومة الشرعية والحوثيين اتفقوا في جنيف
منذ 53 دقيقه
  تعويم العملة يعرف حسب خبراء الاقتصاد بانه  جعل سعر صرف هذه العملة محررا بشكل كامل، بحيث لا تتدخل الحكومة أو البنك المركزي في تحديده بشكل مباشر. وإنما يتم إفرازه تلقائيا في سوق العملات من خلال آلية العرض والطلب التي تسمح بتحديد سعر صرف العملة الوطنية مقابل العملات
منذ 56 دقيقه
  كنت قررت تخصيص مقالات شهر سبتمبر لتناول الدور القطري في تمويل الإرهاب داخل اليمن، غير أن مقالة سفير دولة الإمارات العربية المتحدة يوسف العتيبة التي نشرتها صحيفة «واشنطن بوست» تحتم وضع القارئ في حيثيات المهام الأساسية لمكافحة الإرهاب في بلد عانى من التطرف الديني
اخبار المحافظات

بن حبريش يغتصب حرمة ميناء المكلا لاحتكار خدماته الملاحية بالقوة

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - المكلا
الجمعة 14 سبتمبر 2018 10:45 صباحاً

 

تواصل شركة "راوك" الخدماتية ، التابعة لوكيل حضرموت الأول عمرو بن حبريش، هيمنتها الاحتكارية لتقديم الخدمات للسفن والبواخر بميناء المكلا بالقوة، بأسعار خيالية تصل لأضعاف مضاعفة للأسعار المعروفة ببقية الموانئ اليمنية وخاصة عدن،ودون السماح لأي من مكاتب الشركات الخدمية الاخرى بالمنافسة المفترضة المعروفة بمختلف الموانئ، ورغم التوجيهات الصريحة من محافظ حضرموت بضرورة وجود الية عادلة في تقديم الخدمات وكسر الاحتكار، بعد تقدم مجموعة من ملاك الوكالات الخدماتية الملاحية بميناء المكلا بشكوى جماعية الى محافظ حضرموت اللواء فرج البحسني،من احتكار شركة بن حبريش لتقديم الخدمات وربطها بها دون وجه حق وحرمان الجميع من حق المنافسة المشروعة.

واوضحت مصادر مطلعة لـ صحيفة "أخبار حضرموت" أن شركة راوك الاحتكارية المملوكة للوكيل بن حبريش تبيع طن الماء بميناء المكلا بـ14 دولارا بينما تبيعه الشركات التنافسية بميناء عدن بـ4 دولارات.

وأكدت مصادر عمالية أن ادارة ميناء المكلا اعتذرت لملاك المكاتب الخدمية بالميناء عن تنفيذ توجيهات محافظ حضرموت اللواء الركن فرج البحسني قائد المنطقة العسكرية الثانية،وتذرعت بطرق غير مباشرة بكونها لا تستطيع مواجهة الوكيل "بن حبريش" الرافض لفتح المنافسة والتخلي عن احتكار المهام الخدماتية بالميناء.

وأوضح مسؤول حكومي سابق أن اللائحة التنظيمية للعمل تمنع فتح مكاتب للشركات بداخل الميناء..وأن شركه بن حبريش فتحت مكتب داخل الميناء وتمنع التواصل مع البواخر والسفن الا عبرها وبأسعار خيالية. مشيرا بالمناسبة إلى أن كل مكاتب شركات الخدمات الملاحية تتواجد خارج الميناء كما هو الحال في موانئ عدن والحديدة وحتى المكلا قبل أن يتمكن بن حبريش من استغلال منصبه كوكيل ونفوذه وامكانياته لتغيير الوضع واغتصاب حرمة الميناء والتواجد بداخله خلافا للائحة وكل مكاتب الشركات الخدمية الاخرى التي كانت تتنافس على تقديم خدماتها للسفن بالميناء.

واوضح المسؤول أن اقتحام بن حبريش لحرمة الميناء يأتي حتى يسهل على مندوبي شركته الخاصة -وخلافا لبقية الشركات -من التواصل مع السفن التي ترسو في الميناء وتقديم خدمات شركته الاحتكارية لها بعيدا عن أي منافسة او اتاحة فرصة بديل أمام أرباب السفن والبواخر كماهو الحال في الموانئ الاخرى، وخاصة بعد مطالبته لمدير الميناء بعدم قبول أسعار مكاتب الشركات الخدماتية الاخرى للسفن الا عبره هو وشركته باعتباره صاحب الحق الاحتكاري لتقديم هذه الخدمات بالميناء.

ووفق  مانشرته صحيفة "أخبار حضرموت" في عددها الصادر امس الاربعاء فانها حصلت على نسخة من مذكرة شكوى بعثها وكالات ملاحية عاملة في ميناء المكلا تشكو للمحافظ البحسني تفاجئ أصحابها يوم 17/5/2018م بوجود شركة راوك للخدمات النفطية تعمل على منعهم من تموين البواخر والسفن الشراعية بالمياه الا عبرها بفارق اسعار كبيرة وقالت أن هذا لا يجوز شرعا ولا قانونا ويشكل سمعة سيئة على ميناء المكلا بعد ان صار ملاك السفن والبواخر يعترضون على تلك الاسعار الباهضة والمبالغ فيها.

وطالب ملاك وكالات كل من: باريسا للملاحة ووكالة أبوطلال للملاحة ووكالة ساسيون للملاحة والوكالة اليمنية للملاحة والتجارة ووكالة الحسام للملاحة في مذكرة شكواهم الجماعية للمحافظ البحسني،بتاريخ 12/7/2018، بأن لايتم احتكار تموين البواخر والسفن الشراعية الا عبر تلك الشركة التي بامكانها ان تدخل معهم بسوق المنافسة وأن يسمح لمن يريد تجديد رخصته او استخراج رخصة جديدة متى ما استوفى الشروط اللازمة بموجب النظام.

وردا على المذكرة وجه محافظ حضرموت أسفل المذكرة،مدير مؤسسة الموانئ المحترم،بايجاد صيغة عادلة تكفل جودة الخدمة وتمنع الاحتكار" ،غير ان الوضع ظل على حاله حتى اليوم،بسبب تذرع مسؤولي المؤسسة والميناء بعدم مقدرتهم على مواجهة الوكيل بن حبريش الذي لا يهمه سمعة الميناء ولا اي توجيهات تحاول ان تقف في طريق مصالحه الخاصة. وفق تاكيد المصادر.

*- شبوه برس – المكلا

 

اتبعنا على فيسبوك