منذ 3 ساعات و 37 دقيقه
  منع مدير مكتب الرئيس اليمني هادي الإخونجي المدعو عبدالله العليمي أعضاء جمعية معاقي البعض أصيبوا نتيجة الحرب بمحافظة شبوة من الدخول لمقابلة الرئيس هادي لشرح همومهم بعد ان ظلو يترددون على بوابة قصر المعاشيق لأربعة أيام متوالية.   ويقول أحد المعاقين رفض الكشف عن اسمه أن
منذ 3 ساعات و 42 دقيقه
  لن يُهزم الحوثي ولن تُحرر مدن الشمال من قبضته طالما قوى الشمال بقطبيها الإصلاحي والمؤتمري تحشد جيوشها وتتسابق على بناء معسكرات في الجنوب تاركة الشمال للحوثي وموكلة تحرير مدنها  لجيوش جنوبية بمعية التحالف العربي.   إن أراد التحالف انتزاع الشمال من قبضة الحوثي فعليه
منذ 4 ساعات و 8 دقائق
  أكدت مصادر" عدن تايم" أن رئيس الوزراء احمد بن دغر نقل كافة أفراد أسرته إلى الرياض، استباقا لقرار الإطاحة المرتقب بحكومته. وقالت مصادر عاملة في مطار عدن الدولي للصحيفة أن بن دغر لدى مغادرته السبت الماضي، على متن الطائرة الرئاسية اصطحب كافة أفراد اسرته وامتعتهم، كخروج
منذ 4 ساعات و 19 دقيقه
  اغتال مسلحون مجهولون إمام مسجد في المعلا بالعاصمة عدن بعد مغرب اليوم السبت. وذكر شهود عيان أن الشيخ محمد راغب بازرعة امام وخطيب مسجد عبدالله عزام بالمعلا لقي مصرعة برصاص مسلحين على سيارة هايلكس ولاذوا بالفرار. وشهدت العاصمة عدن الاسبوع الماضي أكثر عمليات الاغتيالات حيث
منذ 8 ساعات و 18 دقيقه
  بعد أربع سنوات عجاف على تحرير مدينة عدن وباقي المحافظات الجنوبية يخرج علينا الرئيس بخطاب تخديري لدغدغة عواطف شعبه الساذج , الذي يبحث دائما عن بعض الأحلام أو الأوهام ليعيش بها لبعض الوقت لينسى واقعه الكارثي المؤلم . لم يتطرق الرئيس لمعضلة شحة مياه الشرب في عدن وهي سابقة
مقالات
الأربعاء 11 يوليو 2018 11:52 مساءً

من يؤجلون إستحقاق الجنوب يطيلون أزماتهم..!!

علي محمد السليماني
مقالات أخرى للكاتب

 

  الحقيقة هي ضالة المؤمن لكنها مرة ومؤلمة والدواء أيضا طعمه مرا للمريض ولكن ليس من سبيل للشفاء من المرض من تذوق مرارته.. ولاشك أن الحرب التي تدور رحاها منذ ثلاث سنوات ونيفا في اليمن الشقيق وفي الجنوب العربي تتطلب من دول التحالف ومن الاشقاء اليمنيين تقييم الموقف برمته وحسابه بمفهوم الربح والخسارة  للخروج من هذه الحرب اللعينة التي بات العالم يخشى وهو محقا من مضاعفاتها وإتساعاتها بعد ان تبين ان هذه الحرب تحصد الارواح وتدمر الممتلكات وتغرس الكثير من الكراهية بين الشعوب رغم ماتحققه من منافع لأطراف متنفذة في الشرعية ..

ان من أهداف بعض الأطراف في الحرب تأجيل استحقاق شعب الجنوب العربي والذي حسم مجلس الامن الدولي مصيره باعتماده ماجاء في إحاطة المبعوث الدولي مارتن جريفيث الاخيرة حول القضية الجنوبية وحلها بمايرضي شعب الجنوب وهو حق مؤصل في ميثاق الأمم المتحدة وفي القوانين الآمرة لعملها .. والتي سبق لها  التعامل مع ملف القضية الجنوبية منذ عام 1959م وحتى استقلاله عام1967م ..

 

ومهما حاولت أطراف الشرعية الشمالية ومن له مصالح شخصية معها من الجنوبيين التلاعب بإطالة أمد هذه القضية فلن يتحقق هدفهم بدفنها بحل مخرجات حوار صنعاء الوطني لان الواقع تجاوز مثل تلك الطروحات كما أن ثقة شعب الجنوب في أطراف الحرب عليه صيف 1994م لا تمكنهم من الاحتيال عليه بانتاج مكونات وائتلافات جنوبية فالمجتمع الدولي سبق دول التحالف ودول العرب جميعا وحسم الامر بطرح حل "القضية الجنوبية بمايرضي شعب الجنوب" وبعد هذا لم يعد للمغالطة او للمبادرات  من هنا أو هناك اي معنى غير تأخير استحقاق شعب الجنوب العربي الذي ظل يرفض كل المشاريع الصغيرة ومتمسكا  باستقلاله وقيام دولته العربية الجنوبية الفيدرالية..

 

 الباحث: علي محمد السليماني

11 يوليو2018

 

اتبعنا على فيسبوك