منذ 6 ايام و ساعتان و 28 دقيقه
  قال الناطق باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، سالم ثابت العولقي، إن أي تجاوز للجنوب اليمني أو إلحاق قضيته بمشروع سياسي غير جنوبي، “لن يقود إلى أي حلول مستدامة”، مؤكدًا على أن خارطة الطريق لديهم “واضحة، ولا تؤدي إلا إلى بناء دولة ديمقراطية مستقلة”.   وأضاف في
منذ 6 ايام و 5 ساعات و 33 دقيقه
  • من لا يعطي الاعلام قدره الحقيقي وقوة تأثيره في ترجيح موازين القوى عسكرياً وسياسياً فإنه وبدون وعي يكتب نهايته بيده، وسيستفيق على واقع مغاير عكس ما يظنه، السيطرة على الأرض أمر مهم، لكن الذكي من يسيطر على العقول، التي تتحقق بها السيطرة على الأرض، فالعقل هو المنتصر في
منذ 6 ايام و 5 ساعات و 39 دقيقه
  كان  الطلاب يدرسون في أيام الاتحاد السوفيتي والمنظومة الاشتراكية مادة اسمها الإلحاد ومع أنها كانت مادة أساسية لطلاب كل التخصصات الجامعية إلا أن الطلاب المبتعثين من الدول العربية والإسلامية كانوا يعفون من حضورها والامتحان فيها ماعدا طلاب اليمن الديمقراطية . هذا لا
منذ 6 ايام و 5 ساعات و 42 دقيقه
  .1) الفائدة الجنوبية في معارك الساحل الغربي تكمن في إضعاف مراكز القوی الشمالية (حوثي إصلاح مؤتمر) وكذلك كشف عورات الشرعية في الفساد والفشل الإداري للدولة . 2) بالتجربة ، يعرف الساسة الجنوبيون استحالة  وفاء أقرانهم الشماليون لأي اتفاق مبرم معهم طالما وهم في مركز قوة
منذ 6 ايام و 5 ساعات و 50 دقيقه
                       تؤمن الدول الحماية للعمل المدني الاهلي وتشجعه بكافة السبل وتضع القوانين والنظم التي تتيح تشجيع الناس على اقامة منظماتهم المدنية كون هذه المنظمات المدنية تستهدف خدمة الناس بشكل تطوعي خيري..... وهي منظمات
مقالات
السبت 23 يونيو 2018 09:12 مساءً

التطرف الديني والسياسي والعرقي يدمر الشعوب والأمم

نبيل عبدالله
مقالات أخرى للكاتب

 

ارفعوا اقلامكم عن الضالع فجريمة قتل الممثل المسرحي احزنت الضالع قبل غيرها .

من حضر الحفل يعلم مسبقاً ان الممثل شمالي ولكنهم حضروا له وتابعوه وتفاعلوا معه ورسم لهم الابتسامة وسط اجواء البؤس والحرب قبل ان يقتله اعداء الحياة  .

 

لا الضالع ولا الجنوب هو الجاني بل كان الجنوب ضحية ولا يزال ورغم كل ما عانيناه نقول ان عدونا تلك القوى السياسية لا الانسان الشمالي فبأي منطق يتهم البعض الجنوب وقضيته ومظلوميته وثورته ومطالبه الحره وانها منطلق للكراهيه والعنصريه مع ان الجنوب لا ينكر الشمال لا كدوله ولا كشعب ويحترم حقه في الوجود والانسان الشمالي تضرر مثلنا من كارثة الفشل والدمار .

 

التطرف الديني والسياسي والعرقي يدمر الشعوب والامم ولكي نقضي عليه نعالج اسبابه ومنابعه .

 

رحم الله الشهيد المغدور ولاننا اصحاب قضية عادله ونناضل لتحقيق العدالة فاننا نطالب بتحقيقها على القتله والقصاص منهم  ولا عزاء لمن استغلوا الجريمة لبث سمومهم واحقادهم على الضالع .

 

/ نبيل عبدالله

 

اتبعنا على فيسبوك