منذ يوم و 17 ساعه و 7 دقائق
  قال الناطق باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، سالم ثابت العولقي، إن أي تجاوز للجنوب اليمني أو إلحاق قضيته بمشروع سياسي غير جنوبي، “لن يقود إلى أي حلول مستدامة”، مؤكدًا على أن خارطة الطريق لديهم “واضحة، ولا تؤدي إلا إلى بناء دولة ديمقراطية مستقلة”.   وأضاف في
منذ يوم و 20 ساعه و 11 دقيقه
  • من لا يعطي الاعلام قدره الحقيقي وقوة تأثيره في ترجيح موازين القوى عسكرياً وسياسياً فإنه وبدون وعي يكتب نهايته بيده، وسيستفيق على واقع مغاير عكس ما يظنه، السيطرة على الأرض أمر مهم، لكن الذكي من يسيطر على العقول، التي تتحقق بها السيطرة على الأرض، فالعقل هو المنتصر في
منذ يوم و 20 ساعه و 17 دقيقه
  كان  الطلاب يدرسون في أيام الاتحاد السوفيتي والمنظومة الاشتراكية مادة اسمها الإلحاد ومع أنها كانت مادة أساسية لطلاب كل التخصصات الجامعية إلا أن الطلاب المبتعثين من الدول العربية والإسلامية كانوا يعفون من حضورها والامتحان فيها ماعدا طلاب اليمن الديمقراطية . هذا لا
منذ يوم و 20 ساعه و 20 دقيقه
  .1) الفائدة الجنوبية في معارك الساحل الغربي تكمن في إضعاف مراكز القوی الشمالية (حوثي إصلاح مؤتمر) وكذلك كشف عورات الشرعية في الفساد والفشل الإداري للدولة . 2) بالتجربة ، يعرف الساسة الجنوبيون استحالة  وفاء أقرانهم الشماليون لأي اتفاق مبرم معهم طالما وهم في مركز قوة
منذ يوم و 20 ساعه و 28 دقيقه
                       تؤمن الدول الحماية للعمل المدني الاهلي وتشجعه بكافة السبل وتضع القوانين والنظم التي تتيح تشجيع الناس على اقامة منظماتهم المدنية كون هذه المنظمات المدنية تستهدف خدمة الناس بشكل تطوعي خيري..... وهي منظمات
مقالات
الخميس 24 مايو 2018 02:06 مساءً

قدم استقالتك يا رئيس بشرف.

علي الزامكي
مقالات أخرى للكاتب

 

سماسرة الموت وفطاحلة الاطماع فالسماسرة تبحث عن الاموال و الفطاحلة تسعى بهدف تحقيق التقسيم والتقسيم لا يمكن له يستقيم الا عبر شرعية الرئيس هادي و شرعية الرئيس هادي تحقق الفوضى المسلحة والفوضى وتشكل زعران ومليشيات برعاية الفطاحلة و هذا كفيل بتهيئة الارضية لتقسيم .

 

صنعاء بعيدة المنال ولا احد يكذب عليك يا "هادي" لو خضت الانتخابات بالشمال لن تجد صوتاً معك غير اصوات المخلافي و االعليمي والمكاوي  والسفراء الذين يقبضوها بالعملة الاجنبية غيرهم ما احد معك و خذ تجربة عفاش نموذج.

 

كل الكوارث التي ارتكبها  السماسرة و الفطاحلة سوف يرموها على شخصك و لا محالة لك من المحاكمة  اليمنية في صنعاء و ان لم تصلك وانت حياً فانها سوف تصلك الى قبرك .

 

المحاكمة التاريخية فهي اسوأ مليون مرة من اي محاكمات اخرى وسوف تطال اولادك و اقاربك وحاشيتك وسوف تدرس بالمدارس اليمنية مهما أوهموك بالضمانات الدولية فانها ضمانات ورقيه تظل قائمه بقيام من منحك تلك الضمانات وتنتهي حين يغيبهم الموت.

 

الرئيس هادي مشبك بالسماسرة  و الفطاحله فالسماسرة ترغب استمرار تجارة الموت والفطاحلة ترغب تحقيق نفوذها و اطماعها في ارض الجنوب و الرئيس هادي  يشرعن للاطماع و للموت .

 

الى اللقاء.

علي الزامكي

 

اتبعنا على فيسبوك