منذ
  رأى الباحث الأمريكي المعروف ديفيد اوتاوي، أن ملف الأزمة اليمنية سينتهي بيمن جنوبي وآخر شمالي. وخلال مشاركته في ندوة حول الشأن اليمني عُقدت، اليوم، في المعهد الوطني للصحافة في العاصمة الأمريكية واشنطن، قال الأمريكي اوتاوي، إن الحكومة الشرعية والحوثيين اتفقوا في جنيف
منذ 5 دقائق
  تعويم العملة يعرف حسب خبراء الاقتصاد بانه  جعل سعر صرف هذه العملة محررا بشكل كامل، بحيث لا تتدخل الحكومة أو البنك المركزي في تحديده بشكل مباشر. وإنما يتم إفرازه تلقائيا في سوق العملات من خلال آلية العرض والطلب التي تسمح بتحديد سعر صرف العملة الوطنية مقابل العملات
منذ 8 دقائق
  كنت قررت تخصيص مقالات شهر سبتمبر لتناول الدور القطري في تمويل الإرهاب داخل اليمن، غير أن مقالة سفير دولة الإمارات العربية المتحدة يوسف العتيبة التي نشرتها صحيفة «واشنطن بوست» تحتم وضع القارئ في حيثيات المهام الأساسية لمكافحة الإرهاب في بلد عانى من التطرف الديني
منذ ساعه و دقيقه
  دعا مسؤول محلي في العاصمة عدن، كافة أبناء عدن ومحبيها للاصطفاف في صف واحد والدفاع عن حقوقهم ومتنفساتهم العامة التي تعود ملكيتها لمدينة وسكان عدن.   وقال مدير عام مديرية صيرة بعدن خالد سيدو في تصريح صحفي لوسائل الإعلام، للأسف الشديد يريدون خنق أبناء عدن وحتى المتنفسات
منذ ساعه و 4 دقائق
  شجب ناشطون تسابق الأطراف اليمنية في ماراثون إقتفاء الغنائم والأهداف السياسية وانشغالها جميعها ودونما إستثناء عن الحرب الجارية التي وقودها الناس جميعا . وقال الناشط والمدون البارز بحضرموت محمد بازياد, ان هذه الحرب قد قست على الفقراء وانحدرت بهم إلى الجوع وذوي الدخل
مقالات
السبت 17 فبراير 2018 05:01 مساءً

اجتثاث الإرهاب من حضرموت

صالح علي الدويل باراس
s.baras2007@hotmail.com
مقالات أخرى للكاتب

 

واحدية مشروع الإرهاب والالوية التابعة للإخوان والمنتشرة في حضرموت الداخل كشفته معارك النخبة الحضرمية لاجتثاث الارهاب وردة الفعل السلبية لتلك القوات إزاء الحملة ، ما يعزز ويثبت واحدية الارهاب  مع القوى والأحزاب والمؤسسات العسكرية والأمنية الشمالية، نفس ردة فعل المؤسسات الأمنية والعسكرية خلال العقدين الماضيين، مايثبت ان منظومة صنعاء بكل طيفها  اتخذت الارهاب  مشروعا استراتيجيا وقابضا رئيسيا لإمساك الجنوب وأنها راعية له، وأن تخليق واستزراع ورعاية الارهاب في الجنوب ستراتيجية اساسية لها بوضع الجنوب في نقطة خوف العالم لتستعديه بالارهاب فيشرعن  احتلالها للجنوب.

 

وثبت منذ انطلاق عاصفة الحزم أن عقلية التقية الاخوانية التي تتحكم وتدير تلك الالوية في مارب مازالت تعتقد أنه مازال مسموحا لها أن  تتحكم وتدير وتدور ملف الإرهاب بنفس الآلية الابتزازية التي كانت سمة النظام ، وهم جزء منه ، فتكامل عمل تلك الالوية مع الإرهاب  في أماكن انتشارها وانه شأن لايعنيها إلا بالاقوال  بل تريد أن تتعامل مع التحالف بذلك الخيار الساذج الذي ظل يكرره نظام صنعاء طيلة العقود الماضية :  أما أن اظل في حضرموت الداخل انا والإرهاب متكاملين أو فالبديل الارهاب .

 

من اولويات ولاية  التحالف في حربه ، ان محاربة المشروع الصفوي والمشروع الإرهابي متلازمان وهو ما فهمته  تلك القوات لكنها تعاملت معه كتعاملها مع حرب تباب نهم .

لكن الارهاب في حضرموت الداخل يهم ابناء النخبة الحضرمية ويهم ابناء الجنوب عامة  ومسألة مكافحة الإرهاب مهمة وطنية جنوبية لدى كل جنوبي وليست مقاومة تباب، فنطلقت واثبتت قوات النخبة أنها شريك إقليمي ودولي في محاربة الارهاب .. وهذا ماجعل كبير رعاة الإرهاب  يصرح بانه :

 

 "يرفض احتلال النخبة الحضرمية لحضرموت الداخل"

عجبي !!

من المحتل ؟

 

صالح علي الدويل

 

اتبعنا على فيسبوك