منذ 5 ايام و 22 دقيقه
  قال الناطق باسم المجلس الانتقالي الجنوبي، سالم ثابت العولقي، إن أي تجاوز للجنوب اليمني أو إلحاق قضيته بمشروع سياسي غير جنوبي، “لن يقود إلى أي حلول مستدامة”، مؤكدًا على أن خارطة الطريق لديهم “واضحة، ولا تؤدي إلا إلى بناء دولة ديمقراطية مستقلة”.   وأضاف في
منذ 5 ايام و 3 ساعات و 27 دقيقه
  • من لا يعطي الاعلام قدره الحقيقي وقوة تأثيره في ترجيح موازين القوى عسكرياً وسياسياً فإنه وبدون وعي يكتب نهايته بيده، وسيستفيق على واقع مغاير عكس ما يظنه، السيطرة على الأرض أمر مهم، لكن الذكي من يسيطر على العقول، التي تتحقق بها السيطرة على الأرض، فالعقل هو المنتصر في
منذ 5 ايام و 3 ساعات و 33 دقيقه
  كان  الطلاب يدرسون في أيام الاتحاد السوفيتي والمنظومة الاشتراكية مادة اسمها الإلحاد ومع أنها كانت مادة أساسية لطلاب كل التخصصات الجامعية إلا أن الطلاب المبتعثين من الدول العربية والإسلامية كانوا يعفون من حضورها والامتحان فيها ماعدا طلاب اليمن الديمقراطية . هذا لا
منذ 5 ايام و 3 ساعات و 36 دقيقه
  .1) الفائدة الجنوبية في معارك الساحل الغربي تكمن في إضعاف مراكز القوی الشمالية (حوثي إصلاح مؤتمر) وكذلك كشف عورات الشرعية في الفساد والفشل الإداري للدولة . 2) بالتجربة ، يعرف الساسة الجنوبيون استحالة  وفاء أقرانهم الشماليون لأي اتفاق مبرم معهم طالما وهم في مركز قوة
منذ 5 ايام و 3 ساعات و 43 دقيقه
                       تؤمن الدول الحماية للعمل المدني الاهلي وتشجعه بكافة السبل وتضع القوانين والنظم التي تتيح تشجيع الناس على اقامة منظماتهم المدنية كون هذه المنظمات المدنية تستهدف خدمة الناس بشكل تطوعي خيري..... وهي منظمات
مقالات
السبت 17 فبراير 2018 05:01 مساءً

اجتثاث الإرهاب من حضرموت

صالح علي الدويل باراس
s.baras2007@hotmail.com
مقالات أخرى للكاتب

 

واحدية مشروع الإرهاب والالوية التابعة للإخوان والمنتشرة في حضرموت الداخل كشفته معارك النخبة الحضرمية لاجتثاث الارهاب وردة الفعل السلبية لتلك القوات إزاء الحملة ، ما يعزز ويثبت واحدية الارهاب  مع القوى والأحزاب والمؤسسات العسكرية والأمنية الشمالية، نفس ردة فعل المؤسسات الأمنية والعسكرية خلال العقدين الماضيين، مايثبت ان منظومة صنعاء بكل طيفها  اتخذت الارهاب  مشروعا استراتيجيا وقابضا رئيسيا لإمساك الجنوب وأنها راعية له، وأن تخليق واستزراع ورعاية الارهاب في الجنوب ستراتيجية اساسية لها بوضع الجنوب في نقطة خوف العالم لتستعديه بالارهاب فيشرعن  احتلالها للجنوب.

 

وثبت منذ انطلاق عاصفة الحزم أن عقلية التقية الاخوانية التي تتحكم وتدير تلك الالوية في مارب مازالت تعتقد أنه مازال مسموحا لها أن  تتحكم وتدير وتدور ملف الإرهاب بنفس الآلية الابتزازية التي كانت سمة النظام ، وهم جزء منه ، فتكامل عمل تلك الالوية مع الإرهاب  في أماكن انتشارها وانه شأن لايعنيها إلا بالاقوال  بل تريد أن تتعامل مع التحالف بذلك الخيار الساذج الذي ظل يكرره نظام صنعاء طيلة العقود الماضية :  أما أن اظل في حضرموت الداخل انا والإرهاب متكاملين أو فالبديل الارهاب .

 

من اولويات ولاية  التحالف في حربه ، ان محاربة المشروع الصفوي والمشروع الإرهابي متلازمان وهو ما فهمته  تلك القوات لكنها تعاملت معه كتعاملها مع حرب تباب نهم .

لكن الارهاب في حضرموت الداخل يهم ابناء النخبة الحضرمية ويهم ابناء الجنوب عامة  ومسألة مكافحة الإرهاب مهمة وطنية جنوبية لدى كل جنوبي وليست مقاومة تباب، فنطلقت واثبتت قوات النخبة أنها شريك إقليمي ودولي في محاربة الارهاب .. وهذا ماجعل كبير رعاة الإرهاب  يصرح بانه :

 

 "يرفض احتلال النخبة الحضرمية لحضرموت الداخل"

عجبي !!

من المحتل ؟

 

صالح علي الدويل

 

اتبعنا على فيسبوك