منذ ساعه و 42 دقيقه
  من بديهيات علم الادار هو الصعوبة و التريث في إتخاذ القرار و إن عملية صنع القرار يجب أن تمر بعدة مراحل منها دراسة و تحليل المشكلة و أخد أراء المختصين في هذا المجال كل حسب تخصصه وبعدها يمكن أن يصدر ذلك المسؤول القرار بشكل صحيح و سليم ، و لهذا نجد اليوم إنتشار مراكز الدراسات
منذ ساعه و 48 دقيقه
  عندما يصدر الرئيس عبدربه منصور هادي قرار بإحالة منير اليافعي ابو اليمامه ، الى المحاكمه ، على خلفية واقعة إنزال العلم اليمني بالكلية العسكريه منطقة صلاح الدين ، وتحميله نتائج الواقعه مع إن المذكور خارج البلاد ، ولم يكن متواجد في موقع الحادثه ،انما  يدل ذلك  بوضوح ،
منذ 6 ساعات و 24 دقيقه
  خرج أبناء سقطرى عن بكرة أبيهم صباح اليوم ضد سياسة المحافظ الإخواني رمزي محروس والعقلية التي يدير من خلالها المحافظة التي منع عنها خدمات الكهرباء والإغاثة الأخرى المقدمة من دولة الإمارات بالإضافة إنهاء خدمات المجندين الموالين للتحالف والمجلس الإنتقالي وقطع الرواتب
منذ 6 ساعات و 25 دقيقه
  أعلن وزير الإعلام في حكومة الرئيس اليمني الانتقالي عبدربه منصور هادي عن توجيهات صدرت من الرئيس قضت بمحاكمة قياديين جنوبيين هما، منير اليافعي وابو همام البعوة. وبرر وزير الإعلام اليمني معمر الارياني صدور تلك التوجيهات بأنها جاءت على خلفية اقتحام الكلية العسكرية في صلاح
منذ 9 ساعات و 3 دقائق
  تردد ابواقها وابواق خلفائها "أن الجنوبيين فشلوا في إدارة مناطقهم" من هم الجنوبيون الذين فشلوا ؟ الشر/عية فشلت في إدارة  الجنوب ، لو أن لهذه الشر/عية نجاح واحد لجارينا إعلامها وطباليها.   هي رزمة فشل .. فشلت في إدارة الحوار الوطني لانها أرادته مفلتر ، حتى الأقاليم ليست
مقالات
السبت 17 فبراير 2018 01:52 مساءً

الحكومة الشرعية .. وفساد صفقات الوقود

أحمد سعيد كرامة
مقالات أخرى للكاتب

 

تطرقت بمقال سابق عن كهرباء عدن ووقودها المسروق , وأرفقت وثائق توضح حقيقة الكميات المستلمة من قبل إدارة التوليد بمؤسسة كهرباء عدن وبين مناقصات الحكومة عبر شركة مصفاة عدن لشراء وقود الديزل لمحطات كهرباء  عدن , وتبين أن هناك كميات تصل لعشرات الآلاف من الأطنان لم تصل لمحطات الكهرباء ,  يعد ذلك  سرقة للمال العام مع سبق الإصرار و الترصد .

 

تصل إيرادات رسوم الجمارك و الضرائب للمشتقات النفطية بميناء الحديدة لأكثر من 25 مليار ريال شهريا تذهب لخزينة الحكومة الانقلابية بصنعاء , والغريب بالأمر أن البعض من تجار استيراد الوقود الذين يستوردون لميناء الحديدة بالمناطق غير المحررة , هم أنفسهم من يستوردون لمينائي عدن والمكلا .

 

جميع شحنات الوقود التي تصل لموانئ المناطق المحررة التي تخضع لسلطة الحكومة الشرعية يتم إعفائها من دفع رسوم الجمارك و الضرائب وبتوجيهات صادرة من قبل الحكومة الشرعية اليمنية الفاسدة الفاشلة  , عذر أقبح من ذنب , تتدرع الحكومة الشرعية بأن تلك الشحنات يتم إستيرادها بظروف إستثنائية قاهرة  ولتشجيع التجار على مواصلة الاستيراد يتم إعفائهم  .

 

بينما في المناطق الأشد خطورة وإنفلات أمني  في ميناء الحديدة يدفع ذلك التاجر رسوم الجمارك و الضرائب لصالح الإنقلابيين ,  وكذلك تدفع رسوم دخول السفن ورسوها وتفريغها لمؤسسة موانئ البحر الأحمر بالحديدة .

 

تصل إلى ميناء الزيت الخاص  بتفريع سفن الوقود بمدينة البريقة بعدن أكثر من ست شحنات من الوقود شهريا  , جلها تذهب من عدن إلى المناطق غير المحررة الخاضعة لسلطة الحكومة الإنقلابية .

 

وصلت قبل شهر تقريبا سفينة محملة بأكثر من 40 ألف طن من مادة البنزين وتم شراء 5 ألف طن من مادة البنزين لحساب شركة نفط عدن وهي كمية لا تكفي سوى لخمسة أيام فقط لتموين المركبات , وبيعت بالسعر السابق 3700 ريال للعشرين لتر , علما بأن إحتياج عدن والمحافظات المجاورة تبلغ 90 ألف طن شهريا , الكمية المتبقية من الشحنة هي 35 ألف طن وتباع بالسوق السوداء بسعر 6500 ريال للعشرين لتر وتذهب غالبتها إلى خارج عدن أو تباع بالمحطات الأهلية في عدن وخارجها  , أطلقت عليها وصف السوق السوداء لأنها مخالفة للتسعيرة الرسمية التي حددتها شركة النفط في عدن صاحبة الحق الحصري بتوزيع وتسويق المشتقات   النفطية في عدن والمحافظات المجاورة .

 

لم تستفيذ المناطق المحررة وخصوصا عدن والمحافظات المجاورة سوى من كمية  5 ألف طن من البنزين فقط , وينطبق ذلك على شحنات الديزل أيضآ , حمولة سفن الديزل قد تصل إلى  35 ألف طن كأقل تقدير شهريا وقد تصل عدد الشحنات لاكثر من 6 شحنات بالشهر الواحد , وتشتري الحكومة الشرعية كميات قليلة لمحطات الكهرباء والباقي يذهب للسوق السوداء وللمصانع والمعامل التجارية والمحطات الأهلية , وتباع بأسعار تجارية ويصل سعر مادة الديزل حاليا 6400 ريال للعشرين لتر , علما بأن الحكومة ممثلة بشركة نفط عدن قد توقفت عن شراء وبيع الديزل للسوق المحلية منذ فترة طويلة , مفسحة المجال لعبث تجار الوقود بالمستهلكين  .

 

) 35 ألف طن بنزين  , سعر الطن بنزين 650 دولار أمريكي حسب مصلحة الجمارك .

رسوم جمركية 10%=569,887,500 .

 ضريبة مبيعات 5%=313,438,125 ريال.

القيمة المضافة 5%=313,438,125 ريال.

هناك أرباح وصناديق أخرى .

 

إجمالي الرسوم والعوائد=1,866,620,335 ريال.

'''''"''""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""

 

: 35 ألف طن ديزل سعر طن الديزل 550 دولار

رسوم جمركية 5%=241,106,250 ريال.

ضريبة مبيعات 5%=253,161,563 ريال.

القيمة المضافة 5%=253,161,563 ريال.

هناك أرباح وصناديق أخرى .

الرسوم الجمركية والعوائد =1,107,721,024ريال.

""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""

تقريبا 3 مليار ريال يمني هي رسوم الجمارك و الضرائب من شحنتي الديزل والبنزين والتي تقدر بي 70 ألف طن للمادتين × ست شحنات شهريا تقريبا لا يتم تحصيلها لخزينة الدولة وتقدر 18مليار ريال يمني شهريا , تدمير ممنهج للدولة وسرقة علنية للمال العام وبتوجيهات عليا من قبل الحكومة اليمنية الشرعية بقيادة بلدوزر التخريب والفقر الدكتور  أحمد عبيد بن دغر .

 

اتبعنا على فيسبوك