منذ ساعه و 46 دقيقه
  فشل مشروع الوحدة في الثاني والعشرين من أيّار – مايو 1990، كانت الوحدة اليمنية. وقّع اتفاق الوحدة الذي جعل من اليمنين يمنا واحدا علي عبدالله صالح وعلي سالم البيض، الأوّل بصفة كونه رئيسا لما كان يعرف بـ“الجمهورية العربية اليمنية”، والآخر بصفة كونه الأمين العام
منذ ساعه و 47 دقيقه
  رحم الله الشدائد عرفتنا بمن هم اهلاً للعزم والوفاء بوقفاتهم الكريمة والنبيلة والاصيلة تدخلت الامارات في كارثة 2015 وقدمت ولا زالت الكثير وها هي عند الشدائد وكارثة الاعصار الذي ضرب سقطرى تقف مجدداً بدعمها السخي ومواقفها الجديرة بالتقدير والاحترام . مقابلة الوفاء بالوفاء
منذ ساعتان و 13 دقيقه
  علق الأكاديمي والسياسي الجنوبي "د حسين لقور بن عيدان" يعلق على تقرير مجموعة الازمات الدولية عن عدن في أكثر من تغريدة أطلع عليها "شبوه برس" ويعيد نشرها وفيها : كل يوم في عدن يعزز شعوري بالنفوذ المحدود لحكومة هادي المعترف بها دوليآ وقناعتي بأن تركيز الأمم المتحدة سابقآ على
منذ ساعتان و 18 دقيقه
  قال سفير الإمارات لدى اليمن سالم الغفلي أن الوضع في سقطرى صعب للغاية، وان دولة الامارات تبذل أقصى جهودها للوقوف إلى جانب الاشقاء اليمنيين في سقطرى، يتواجد الهلال الاحمر الإماراتي ومؤسسة الشيخ خليفه للأعمال الخيرية وقد ساهمت بفتح الطرق المسدودة، مستشفى الشيخ خليفة بن
منذ ساعتان و 21 دقيقه
  في منشور صغير عبرت بالامس ثنائي لقراري الرئيس بتعيين اللواء الركن ناصر النوبة رئيساً لجهاز الشرطة العسكرية وتعيين اللواء الركن محمد طماح رئيساً لهيئة الاستخبارات ورأينا في هاذين القراريين خطوة إيجابية في الاتجاه الصحيح وجاءت قرارات الامس ٢٣ مايو مفاجأة نسبياً من
مقالات
الثلاثاء 13 فبراير 2018 11:47 صباحاً

مشروع الستة أقاليم لتمييع القضية الجنوبية

وضاح بن عطية
مقالات أخرى للكاتب

 

قيادات الشرعية يتعاملون بأسلوب قبلي مناطقي ضيق ويدعمون التفرقة داخل كل محافظة ويدعون انهم مع وحدة يمنية قتلوها بأيديهم !

 

تجار حروب ليس لديهم دليل واحد يثبتون فيه انهم مع مشروع الأقاليم الذي يرفعونه كشعار فقط حتى محافظة مأرب أتوا لها بمدير أمن من عمران !

 

يقولون أن مشروع الإشتراكي بأن تكون اليمن اقليمين مشروع انفصالي ولكنهم يصرون أن تكون اليمن الستة الأقاليم فإذا كانت الأقاليم إنفصال فما هو الأفضل دولتين أم ست دول ؟

 

مشروع الستة الأقاليم لم يكن حلا للقضية الجنوبية بل إنه مشروع لتمييع القضية الجنوبية وهو مرفوض أمام شعب الجنوب جملة وتفصيل وحتى في الشمال لا يحضى مشروع الستة الأقاليم بأي قبول شعبي بل إنه وان تم فرضه سيدخل اليمنيون في صراع وحروب حدودية جديدة لا تنتهي إلى قيام الساعة .

 

مشروع الستة الأقاليم مشروع قوى تجار الحروب والتمسك به يعني إطالة الحرب وأي حل للقضية الجنوبية يجب أن يحضى بتأييد وأفضل طريقة هي أن تعرض كل الحلول باستفتاء شعب الجنوب وأي حلول تفرض بالقوة فهي تعقد القضية أكثر وعلى التحالف العربي أن يدرك ذلك ؛ والعبرة بنتائج حرب 94 وحوار صنعاء خير دليل وقضايا الشعوب لا تقبل الحلول الترقيعية  .

 

#وضاح_بن_عطية

 

اتبعنا على فيسبوك