منذ ساعه و 46 دقيقه
  فشل مشروع الوحدة في الثاني والعشرين من أيّار – مايو 1990، كانت الوحدة اليمنية. وقّع اتفاق الوحدة الذي جعل من اليمنين يمنا واحدا علي عبدالله صالح وعلي سالم البيض، الأوّل بصفة كونه رئيسا لما كان يعرف بـ“الجمهورية العربية اليمنية”، والآخر بصفة كونه الأمين العام
منذ ساعه و 48 دقيقه
  رحم الله الشدائد عرفتنا بمن هم اهلاً للعزم والوفاء بوقفاتهم الكريمة والنبيلة والاصيلة تدخلت الامارات في كارثة 2015 وقدمت ولا زالت الكثير وها هي عند الشدائد وكارثة الاعصار الذي ضرب سقطرى تقف مجدداً بدعمها السخي ومواقفها الجديرة بالتقدير والاحترام . مقابلة الوفاء بالوفاء
منذ ساعتان و 14 دقيقه
  علق الأكاديمي والسياسي الجنوبي "د حسين لقور بن عيدان" يعلق على تقرير مجموعة الازمات الدولية عن عدن في أكثر من تغريدة أطلع عليها "شبوه برس" ويعيد نشرها وفيها : كل يوم في عدن يعزز شعوري بالنفوذ المحدود لحكومة هادي المعترف بها دوليآ وقناعتي بأن تركيز الأمم المتحدة سابقآ على
منذ ساعتان و 18 دقيقه
  قال سفير الإمارات لدى اليمن سالم الغفلي أن الوضع في سقطرى صعب للغاية، وان دولة الامارات تبذل أقصى جهودها للوقوف إلى جانب الاشقاء اليمنيين في سقطرى، يتواجد الهلال الاحمر الإماراتي ومؤسسة الشيخ خليفه للأعمال الخيرية وقد ساهمت بفتح الطرق المسدودة، مستشفى الشيخ خليفة بن
منذ ساعتان و 22 دقيقه
  في منشور صغير عبرت بالامس ثنائي لقراري الرئيس بتعيين اللواء الركن ناصر النوبة رئيساً لجهاز الشرطة العسكرية وتعيين اللواء الركن محمد طماح رئيساً لهيئة الاستخبارات ورأينا في هاذين القراريين خطوة إيجابية في الاتجاه الصحيح وجاءت قرارات الامس ٢٣ مايو مفاجأة نسبياً من
مقالات
الخميس 18 يناير 2018 07:37 صباحاً

أمن الجزيرة والخليج ودور الحراك الجنوبي المبكر.. !!

علي محمد السليماني
مقالات أخرى للكاتب

 

 عندما  اندلعت حركة الاحتجاجات  "الحراك السلمي الجنوبي" عام2007 وماتعرض له من قمع مفرط وقسوة لم يمارسها جيش الاحتلال الاسرائيلي  ضد الفلسطينيين صاحبها صمت عربي مؤسف ودولي مخزي وغير برئ , أدرك الحراك الجنوبي انه يصارع قوى "خفيه" , وليس شقاة صنعاء غير فاترينة  لتلك القوى وامسى واضحا للحراك الجنوبي الوطني الجاد  أن الهدف الكبير لأجندة تلك القوى "الخفيه" كان ومازال وسيظل هو تمزيق دول وشعوب الجزيرة والخليج وإضعافها و تحقيق ذلك الهدف للقوى "الخفية" الذي تعيقه قيام دولة الجنوب العربي المستقلة على حدودها الدولية المعروفة .

وهذه هي الحقيقة التي يعرفها الجميع وﻻيقترب منها الجميع..

ومازالت دول التحالف لا توليها الاهتمام بل وعدم الاعتراف بالواقع الجنوبي مجاملة لشقاة صنعاء ومن يسندهم من تلك القوى "الخفية" .

 

ومن هنا يمكن لقيادة توافقية جنوبية مستقلة التوقف أمام اللحظة الزمنية الفارقة واغتنامها بعد أن أصبح المجتمع الدولي والامم المتحدة يتفهمون لحق شعب الجنوب في قيام دولته المستقلة لماقبل اعلان الوحدةعام1990م وهو ماترفضه الشرعية وحزب الاصلاح والجنرال علي محسن الاحمر والقاعدة وداعش والحوثي وايران .

 

ومن المهم اليقظة للاوضاع في الجنوب حيث يتم حاليا فتح معسكرات  لعناصر التطرف في المهرة فياترى اين تقف  الشرعية..؟ ومن يدعم تلك المراكز..؟  ومن  قرر نقل معسكرات تلك القوى الاسلاميه المتطرفة من معبر ذمار ومارب والبيضاء الى الغيظة بمحافظة المهرة الجنوبية  لزعزعة امن واستقرار الجنوب العربي ومنع قيام دولته وهذا مايستوجب  الاتجاه الى الامم المتحدة ومجلس الامن الدولي والبحث في التحالفات الاقليمية والدولية عن من يعترف بحق شعب الجنوب في التحرير والاستقلال ويقف معه كشريك فعال في محاربة التطرف والارهاب  ورفض تجميع تلك القوى الارهابية المشبعة بالتطرف ولكن دون تفريط في امن واستقرار دول وشعوب الجزيرة والخليج والمنطقة العربية عموما والشراكة مع دول التحالف العربي.

 

علي محمد السليماني.

17 يناير 2017

 

اتبعنا على فيسبوك