منذ 13 دقيقه
  قال المحلل السياسي الجنوبي د. حسين لقور بن عيدان إنه بعد انطلاق عملية «عاصفة الحزم» التحقت بالشرعية ثلاث فئات يمكن تصنيفها وفقا للكوارث، التي جلبتها للشرعية ولليمن بشكل عام. وتابع لقور، في تصريحات لـ«سبوتنيك» أمس الثلاثاء، أن من بين الفئات الثلاث، فئة تبحث
منذ 20 دقيقه
  أصدرت محكمة البريقة الابتدائية في محافظة عدن خلال جلستها، اليوم، برئاسة فضيلة القاضي أحمد شائف، حكما بالإعدام تعزيرا بحق المتهم عبدالكريم مجور، بقتل عميدة كلية العلوم بجامعة عدن الدكتورة نجاة مقبل ونجلها المهندس سامح أحمد وابنته ليان ٤ أعوام، وذلك في وقت متأخر من مساء
منذ 31 دقيقه
  الخوتام غير (الختم ) للمسجد أو (الختومات) فالخوتام مظهر إحتفالي يحرص المحتفين به أن يقام في أي ليلة من ليالي الشهر الكريم إذ تحتفي الأسرة بأطفالها الذين ولدوا بين الرمضانين أو الذين بلغوا العام الأول من عمرهم إذ يدعى فيها أطفال الجيران والأقارب بعد العشاء وقت السمر
منذ 35 دقيقه
  التقي الامين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي الاستاذ احمد لملس بهيئة مكافحة البسط وازالة العشوائيات محافظة عدن برياسة الشيخ ابو صقر السقلدي ونائبه محمد بانافع يوم الثلاثاء 22/5/2018 في مقر الانتقالي بالتواهي وفي بداية حديثه رحب لملس باعضاء الهيئة واشاد بالدور الفعال الذي
منذ 40 دقيقه
  في ذكرى نكبة ما تسمى الوحدة يتحدث هادي عن دولته الاتحادية وانها النجاة للجميع بل حتى لدول الجوار قناعة هادي الكبيرة في الدولة الافتراضية الغير قابلة للحياة هي نفس قناعته السابقة في الدولة القائمة التي كان يرى فيها النجاة طوال عقود من الظلم والفشل ثم غير قناعته مؤخراً
اخبار المحافظات

من يستنجدن بقبائل الجنوب اليوم في صنعاء هن من بعن ذهبهن لغزوا الجنوب في ٩٤

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - عدن
الخميس 07 ديسمبر 2017 07:27 صباحاً

 

 رأيت صور ودعايه ينشرها ماتبقى من نظام عفاش الاخواني في الشرعيه يريدون استنهاض نخوة ورجولة الجنوبيين وبها يتم دفع أبناء الجنوب إلى صنعاء ولمستنقع لن يخرجوا منه ولمجزره يكون الجنوبيين ضحيتها ولأضعاف الجنوب بسحب قواتهم وشبابهم الى خارج الجنوب للدفاع عن صنعاء

 

نشر صور لنساء في صنعاء وهن يحملن لافتات كتب عليها (نحن نساء صنعاء نستنجد بقبائل الجنوب لتحريرنا من الحوثه والدفاع عنا) كلام سخيف مثل من يحمله ومن ينشره أسخف .

 

أقول لنساء صنعاء أليس _نحن قبائل الجنوب من كنتم توصفوهم ب(القنوب _الهنود_الصومال_بقايا البريطانيين_أهل المراقص والخمور)

فكيف اليوم صرنا قبائل عربيه يستنجد بها ويمتدحون النخوه والعروبه فيها

 

الحقيقه ان النساء في صنعاء اللآتي خرجن ورفعن شعارات يستنجدن فيها بقبائل الجنوب لدفاع عنهن هن نفس النساء اللآتي تبرعن بذهبهن وبكل مايملكن في الامس لغزوا الجنوب وقتل الجنوبيين فكيف اليوم يستنجدن بنا , هذا تناقض واضح وخبث يراد منه أستنزاف الجنوب وقبائله ومقاومته الجنوبيه والقوات الجنوبيه وتصفيتها على أسوار صنعاء .

 

يجب على الجنوبيين بجميع أطيافهم السياسيه ومستوياتهم العلميه عدم ابتلاع الطعم ورفض الذهاب للمستنقع الذي من الصعب الخروج منه

وعلى جميع الاعلامين الجنوبيين التصدي لهذه المؤامره وتنوير الشارع الجنوبي عن مخاطر الذهاب الى صنعاء

 

✍ فهد الصالح العوذلي – عدن

 

 

اتبعنا على فيسبوك