منذ 39 دقيقه
  قال كاتب سياسي إن اربع سنوات من العمليات العسكربة وآلاف الصربات الجوية، جعلت الحوثي اقوى من ذي قبل، وبعد أن كان الحديث عن مليشيات، وتحرير صنعاء، ورفع العلم في مران، واستعادة الشرعية، صار الحوثي (طرفاً في النزاع، ويتحرك بحماية ورعاية دولية، ومحاولات حثيثة لاقناعه
منذ 42 دقيقه
  وقال قائد قوات النخبة الشبوانية - محور عزان، المقدم محمد سالم البوحر، إن قوات النخبة الشبوانية أقامت نقاط امنية على خط شبوة المحفد بهدف منع تنقل الإرهابيين بين محافظة شبوة ومنطقة المحفد، وتضييق الخناق على عناصر القاعدة الذين يواجهون حملة أمنية، وتعقب من الحزام الأمني
منذ 50 دقيقه
  لا يحدث إلا في شرعية اللصوص : المدير التنفيذ لمصافي عدن وكبير المحاسبين شخص واحد هو "محمد عبدالله أبوبكر البكري" المعين كمدير تنفيذي لشركة مصافي عدن وكبير المحاسبين أي أنه هو من يتولى الصرف للأموال بحكم موقعه كبير محاسبين ويمررها ويعطي الموافقة عليها كمدير تنفيذي وهذا
منذ ساعه و 9 دقائق
   قال باحث سياسي أن عفاش تحالف مع الحوثي للقضاء على سلطة الرئيس هادي الانتقاليه ونسي انه خاض اربعه حروب مع الحوثي و ان دم زعيمهم لازال في ذاكرتهم ومعلق  في رقبته والرئيس هادي يظهر للمراقب انه سوف يكرر نفس تجربه عفاش مع حزب الاصلاح اليمني  .   وقال الدكتور "علي
منذ ساعه و 25 دقيقه
  ‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‌‏أصدرت اللجنة النفطية بمحافظة حضرموت إيضاح بشأن ما جاء في خطاب محافظ محافظة شبوة عن عرقلة دخول شحنة البترول التابعة للتاجرعبدالله البسيري،
علوم وتقنية

باحثون مصريون: اكتشاف ثمانية مومياوات داخل مقبرة فرعونية ‘‘زاهية الألوان‘‘

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - متابعات - القاهرة
الأربعاء 19 أبريل 2017 06:02 مساءً

 

عثر فريق من خبراء الآثار المصريين، على مقبرة فرعونية تعود إلى حوالى 1500 سنة قبل الميلاد بالقرب من الأقصر. ويرجح الباحثون أنها تعود لقاض من الأسرة الفرعونية الثامنة عشرة.

 

اكتشفت بعثة علمية مصرية آثارا قيمة داخل مقبرة فرعونية واقعة في الجنوب مصري. ومن ضمن الكنوز التي اكتشفت في المقبرة ثمانية مومياوات وتوابيت خشبية زاهية الألوان وقرابة ألف من التماثيل الصغيرة التي كانت توضع داخل المقبرة إلى جانب الموتى، بحسب ما أعلنت سلطات الآثار المصرية الثلاثاء.

 

ويرجح الباحثون الذين عثروا على المقبرة الواقعة بالقرب من مدينة الأقصر، أن تكون لقاض من الأسرة الثامنة عشرة 1550-1295(قبل الميلاد) كان يلقب بـ "قاضي المدينة". ويبدو أن المقبرة الواقعة في المنطقة التي توصف بأنها متحف مفتوح، ومن وادي الملوك، قد أعيد استخدامها بعد بضعة قرون في عصر الأسرة الحادية والعشرين لوضع مومياوات إضافية فيها.

 

وأكدت نيفين العارف المتحدثة باسم وزارة الآثار للصحافيين في الأقصر أمام المقبرة قائلة إنها تحوي "على الأقل ست مومياوات".

 

إلا أن مصطفي الوزيري رئيس البعثة التي حققت هذا الكشف قال لاحقا لفرانس برس عبر الهاتف "تبين أن المقبرة تحوي 10 توابيت وثماني مومياوات".

 

وقال وزير الثقافة خالد عناني في مؤتمر صحافي "عثر على حجر كبير تمت إزاحته وكانت المفاجأة هي الكم (الكبير من الآثار) الذي وجد بداخل المقبرة".

 

وأوضح أنه عثر في الموقع على "مجموعة من التوابيت والمومياوات وأكثر من ألف تمثال "أوشابتي"، أي التماثيل الصغيرة التي كانت توضع مع الموتى لخدمتهم في العالم الآخر بحسب المعتقدات المصرية القديمة.

 

وتابع العناني أنه عُثر كذلك على "أوان فخارية تحمل اسم صاحب المقبرة وألقابه وكان اسمه أوسرحات وعاش في الأسرة الثامنة عشرة في بداية الدولة الفرعونية الحديثة".

 

اتبعنا على فيسبوك